أخبار

مسابقة جمهورية غينيا كوناكري الوطنية للقرآن الكريم برعاية ودعم خادم الحرمين الشريفين تختتم أعمالها

اختتمت هذا اليوم الأربعاء الثاني عشر من شهر رمضان المبارك أعمال وفعاليات مسابقة جمهورية غينيا كوناكري الوطنية للقرآن الكريم وحفظه وتجويده وتفسيره برعاية ودعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه ، وقد تمت مراسم اختتام المسابقة بحفل كبير أقيم في القاعة الرئيسة لمجلس البرلمان بحضور وإشراف دولة رئيس مجلس الوزراء السيد محمد بيافوقي ، كما حضره من الجانب الغيني معالي وزير الشؤون الدينية ونائبه ، ومن الجانب السعودي حضره فضيلة وكيل الوزارة لشؤون المطبوعات والبحث العلمي الشيخ عبدالعزيز بن محمد الحمدان والوفد المرافق له ، وسعادة سفير خادم الحرمين الشريفين بجمهورية غينيا كوناكري وسيراليون الدكتور حسين بن ناصر الدخيل ، وسعادة القائم بالأعمال بالسفارة الأستاذ فرج مبروك ، ومسؤول الشؤون الدينية بالسفارة سريح القحطاني ، وفضيلة مدير الملحقية الدينية في جمهورية السنغال الشيخ وحيد مجربي، وابتدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى معالي وزير الشؤون الدينية بجمهورية غينيا كوناكري كلمة بمناسبة حفل الختام، بعد ذلك جاءت كلمة رئيس الوفد السعودي الشيخ عبدالعزيز الحمدان والتي توجه فيها بالتحية لدولة رئيس الوزراء ولمعالي وزير الشؤون الدينية الغيني ولسفير خادم الحرمين الشريفين الملك وللحفل الكريم، وقال في كلمته ؛” قد وجهني معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أن أقوم بزيارة جمهورية غينيا مع الوفد المرافق في إطار فعاليات المسابقة الوطنية لحفظ القران الكريم وتلاوته وتفسيره لجائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – والتي نظمتها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية بالتعاون مع الأمانة العامة للشؤون الدينية بجمهورية غينيا تحت رعاية فخامة رئيس الدولة العقيد مامادي دمبويا
وتسليم جوائزها للمتفوقين من مختلف الفروع معبرين لهم عن خالص التهنئة بمناسبة فوزهم بجائزة خادم الحرمين الشريفين تقديراً لجهودهم في حفظ كتاب الله وتلاوته وتفسيره، وتوجه الشيخ الحمدان بالشكر لأعضاء هذه المسابقة من الشؤون الدينية وأعضاء لجنة التحكيم ، وكل من ساهم في نجاح المسابقة، ثم أعلن وكيل الوزارة عن توجيه معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والارشاد بأن المسابقة ستكون بمشيئة الله اعتبارا من العام القادم مسابقة دولية وبدعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

وفي الختام تقدم الشيخ عبدالعزيز بالشكر لجمهورية غينيا قيادة وشعباً على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة، وقال يشرفني أن أنقل لفخامة رئيس الدولة مامادي ، ودولة رئيس مجلس الوزراء رئيس الحكومة – حفظهما الله – تحيات وتقدير سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان – وفقهم الله وأيدهم- ومعالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ – حفظه الله – وتمنياتهم لغينيا الشقيقة بمزيد من التقدم والازدهار
ثم بعد ذلك توجه السيد رئيس مجلس الوزراء بكلمة للحضور قبل الإعلان عن أسماء الفائزين بالمركز الأول حيث كانت جائزة الفرع الأول والثاني ( ١٥ ) ألف دولار، مع العلم أن المسابقة اشتملت على ثمان فروع ، ومن كل فرع خمسة فائزين ليكون إجمالي عدد الفائزين أربعون فائزا وفائزة، وبلغ إجمالي عددٍ المتسابقين ٢٥٠ متسابقا ومن لم يحالفه الحظ حصل على مبلغ تشجيعي قدر ٥٠٠ دولار
الجدير بالذكر أن الحفل شهد حضورا غير مسبوق لأعداد غفيرة من كافة أفراد الشعب من الجنسين ومن جميع الأطياف والأعمار ، مما يؤكد ما أضافه دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عيد العزيز للمسابقة حيث منحها زخما واهتماما كبيرين .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى