سياسة

رئيس الإتحاد الإفريقي ” سال” يشيد بالاتفاق الروسي الأوكراني على تصدير الحبوب ويدعو لوقف النار

أشاد الاتحاد الإفريقي بالاتفاق الموقع أمس في تركيا بين روسيا وأوكرانيا، من أجل استئناف تصدير الحبوب، معتبرا أنه جاء تلبية لطلبه، خلال زيارة رئيس الاتحاد ماكي صال ورئيس المفوضية الإفريقية موسى فقي محمد، يونيو الماضي لموسكو.
وخلال تلك الزيارة شدد المسؤولان الإفريقيان لدى لقائهما الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على “ضرورة عودة تصدير الحبوب من أوكرانيا وروسيا إلى الأسواق العالمية”، واعتبر ماكي صال أن إفريقيا “ضحية” حرب موسكو وكييف.
كما تم تقديم نفس الدعوة للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلنسكي أسابيع بعد ذلك، خلال لقاء أجراه عبر الفيديو مع مسؤولين أفارقة ودبلوماسيين معتمدين لدى الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا.
وجدد الاتحاد الإفريقي في بيان صادر عنه اليوم، دعوة روسيا وأكرانيا “لاتفاق فوري لوقف إطلاق النار، والبدء في مفاوضات سياسية جديدة برعاية الأمم المتحدة من أجل السلام والاستقرار العالميين”.
وينص الاتفاق الروسي الأوكراني الموقع في اسطنبول، على إنشاء “ممرات آمنة” للسماح بمرور السفن التجارية في البحر الأسود، والتعهد “بعدم مهاجمتها”.
ويأتي التوصل لهذا الاتفاق فيما تواجه منطقة القرن الإفريقي أسوأ موجة جفاف منذ 40 سنة، أغرقت 18 مليون شخص على الأقل في الجوع، فضلا عن تهديد عشرات الملايين في منطقة الساحل بالمجاعة.
وأدت الحرب بين روسيا وأوكرانيا، اللتان توفران معا نسبة 30% من صادرات القمح العالمية، إلى قطع الإمدادات بالحبوب بالنسبة للكثير من الدول، كما تسببت في ارتفاع أسعار الحبوب والزيوت، والأسمدة.
وأعلنت الأمم المتحدة في وقت سابق، أنها تخشى من “إعصار مجاعات” خصوصا في الدول الإفريقية التي تستورد أكثر من نصف قمحها من أوكرانيا أو روسيا، بسبب تداعيات الحرب بين الطرفين، والتي تدخل غدا الأحد شهرها الخامس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: