أخبار

دكار: الحكومة الجديدة مدعوة الى إقامة حوار إجتماعي شامل


(APS)-
قالت رئيسة المجلس الأعلى للحوار الاجتماعي السيده “ناتاب انجاي” ، ان الحكومة الجديدة مدعوة اكثر من اي وقت الى تبني الحوار الاجتماعي ، للمساهمة في إيحاد حل للأزمة الاقتصادية والاجتماعية في البلاد.
وقالت: نريد أيضًا من أعضاء الحكومة الدخول في الحوار الاجتماعي كطريقة حوكمة. ونحن على استعداد لمواجهة التحدي ، ونحن نضع كل ما لدينا من توافر الإمكانيات تحت تصرف الحكومة الجديدة.
جاءت تصريحات السيدة “ناتاب انجاي” خلال ترؤسها لحفل افتتاح الجلسة العامة 28 للجنة التنمية المستدامة، في “سالي”.
يركز الملتقى على مدى ثلاثة أيام على استمرار عملية إعادة العمل باللميثاق الوطني بشأن الحوار الاجتماعي.
واضافت رئيسة الملتقى: نحن في أزمة اقتصادية واجتماعية. والسياق ليس موات للغاية ولكن مع تقدير المخاوف يمكننا تحنبها والوصول الى الهدف .
وقالت “ناتاب انجاي” ان رئيس الجمهورية في خطابه الأخير الموجه إلى الأمة نبع الى هذه المخاوف.
وترى رئيسة المجلس الأعلى للحوار الاجتماعي أن التحديات التي تواجه الحكومة الجديدة عديدة، لا سيما في قطاعات التعليم والصحة والنفط والغاز وصيد الأسماك والمجتمعات الإقليمية.
ووفقا لذلك، يتوقع السكان أيضا من الحكومة إيجاد حلول مناسبة للفيضانات، وارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية اليومية، والمشاكل المرتبطة بالعوامل الخارجية الشائكة التي تكون عواقبها، للأسف، يومية بالنسبة إلى السنغال
ويقدر رئيس لجنة التنمية المستدامة أن جميع قطاعات الدولة يجب أن ترتبط بحل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية.
وقالت: لم يعد بإمكاننا تسيير السنغال بمفردنا دون استشارة الشركاء ، فصار لزاما أن نناقش أمور التنمية مع الشركاء الدوليين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى