أخبار

تخصيص 88.2 مليون دولار لتمويل مشروعات للبنية الأساسية في ليبيريا وسيراليون.

كشف البنك الإفريقي للتنمية، عن تخصيص 88.2 مليون دولار أمريكي لتمويل مشروعات للبنية الأساسية للطرق في دولتي ليبيريا وسيراليون.
وأوضح مجلس إدارة البنك -في بيانٍ- أن الدعم المقدم للدولتين (88.2 مليون دولار)، يشمل منحة من صندوق التنمية الإفريقي بقيمة 35.1 مليون دولار إلى سيراليون وأخرى 8.9 مليون دولار إلى ليبيريا، ويُكمل بقرض بقيمة 44.2 مليون دولار لدولة ليبيريا.
ووفقًا لبيان للبنك، فإن التمويل من المقرر إنفاقه على تطوير 50 كم من الطرق في ليبيريا و25 كم في سيراليون وأيضًا في دراسات جدوى مشروع للطرق بطول 170 كم في كلا الدولتين، مضيفًا أن التمويل سيغطي أيضًا إنشاء جسر بطول 276 مترًا على نهر “ماكونا” بين غينيا وسيراليون، فضلًا عن التطوير البنية الأساسية الاجتماعية والاقتصادية.
وأضاف البيان أن هذه المشروعات تأتي في إطار المرحلة الثالثة من برنامج تنمية الطرق وتيسير النقل لاتحاد نهر مانو، الذي يضم 4 دول، يفصل بينها هذا النهر، وهي: ليبيريا وسيراليون وغينيا وكوت ديفوار.
وأشار إلى أن المرحلة الأولى من البرنامج، والمتعلقة بكوت ديفوار وليبيريا وغينيا، قد انتهت تقريبا، بينما يجري تنفيذ المرحلة الثانية من البرنامج حاليا وتتعلق بدولتي ليبيريا وكوت ديفوار.
وحسب البيان، فإن غياب البنية الأساسية المناسبة للنقل، ووجود النهر بين سيراليون وليبيريا يعيق الترابط المباشر وكذلك التبادل التجاري بينهما، لافتًا إلى أن مشروع بناء الجسر، بالإضافة إلى تسهيل عبور السكان للدول المشاطئة للنهر، سيحفز التكامل الإقليمي والتجارة البينية في اتحاد نهر مانو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى