أخبار

إيكواس مستعدة لدعم بوركينا فاسو في تنفيذ المرحلة الانتقالية.

التقى رئيس بوركينا فاسو العقيد بول هنري سانداوغو داميبا، بوفد وزاري من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) برئاسة رئيسة مجلس وزراء المنظمة شيرلي أيوركور بوتشوي، وزيرة خارجية جمهورية غانا.
وبحسب بيان للرئاسة البوركينية، فإن المؤسسة الإقليمية عبرت عن رغبتها في مواكبة عملية الانتقال السياسي في بوركينا فاسو. وركزت المحادثات على المرحلة الانتقالية وتنفيذها.
وذكر البيان أن أيوركور بوتشوي صرحت للصحافيين في نهاية الاجتماع مع رئيس بوركينا فاسو، قائلة “في أعقاب التغيير الذي حدث على رأس الدولة في 24 يناير 2022، وإقامة المرحلة الانتقالية وتنصيب الرئيس، فوضنا رؤساء دول وحكومات المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا بمقابلة السلطات الجديدة، هذا على الرغم من تعليق عضوية بوركينا فاسو من هيئات المنظمة”.
وقالت إنها أجرت “مناقشات صريحة”، وتم الاستماع لوجهات نظر السلطات البوركينية حول أسباب حصر المرحلة الانتقالية في مدة 3 سنوات، ”ولا سيما لمكافحة الإرهاب وحل الأزمة الإنسانية” ، مضيفة أن “الرئيس داميبا قدم إجابات سنحيلها إلى مؤتمر رؤساء دول وحكومات المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا”.
كما التقى وفد إيكواس برئيس بوركينا فاسو المخلوع دوش مارك كابوري وذلك بتفويض من الرئيس داميبا، ”وهو بصحة جيدة وفي حالة عقلية جيدة“ وفق ما نقل البيان.
وقالت شيرلي أيوركور بوتشوي: “ما يؤثر على بوركينا فاسو يؤثر علينا جميعا. ولن تتخلى المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا عن بوركينا فاسو في هذه الأوقات الصعبة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى