أخبار

“أردوغان” ينهي جولته الإفريقية دون زيارة “غينيا بيساو”.

اختصر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جولته الإفريقية على الكونغو الديمقراطية والسنغال، وأجل زيارته لغينيا بيساو، حيث غادر من داكار إلى أنقره، من أجل المشاركة في قمة لقادة حلف شمال الأطلسي “الناتو” تعقد مرئيا اليوم الأربعاء، وفق ما أعلنت الرئاسة التركية.
وقد التقى أردوغان رئيس غينيا بيساو عمارو سيساكو إمبالو، بالسنغال حيث حضرا معا إلى جانب عدد من الرؤساء حفل تدشين ملعب “عبد الله واد”، ثاني أكبر ملعب في البلاد، يتسع ل50 ألف متفرج، وبلغت كلفته المالية 238 مليون أورو.
وبحسب وكالة “الأناضول” التركية فإن الرئيس التركي أجرى لقاء مع نظيره البيساو غيني “في القصر الرئاسي بداكار بعيدا عن عدسات الصحفيين”.
وخلال زيارة أردوغان للسنغال، وقع البلدان أمس على 5 اتفاقيات تعاون في مجالات مختلفة، وأكد الرئيس ماكي صال خلال مؤتمر صحفي مشترك سعي داكار وأنقره لرفع حجم التبادل التجاري بينهما إلى حدود مليار دولار أمريكي سنويا.
وأوضح من جانبه الرئيس التركي أن حجم التجارة بين البلدين عرف زيادة بنسبة 42% خلال 2021 بواقع أكثر من 540 مليون دولار.
وكان أردوغان قد استهل جولة إفريقية الأحد من الكونغو الديمقراطية، ووقع البلدان بمناسبة الزيارة على 7 اتفاقيات تعاون.
وأكد رئيسا البلدين سعيهما إلى تعزيز التبادل التجاري بين أنقره وكينشاسا، والبالغ حاليا نحو 40 مليون دولار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى