أخبار

مهرجان بنواكشوط بالشراكة مع دولة الإمارات لدعم انتاج وصناعة التمور الموريتانية

انطلقت بالعاصمة الموريتانية نواكشوط صباح اليوم الجمعة، فعاليات المهرجان الدولي للتمور الموريتانية، المنظم بالشراكة بين وزارة الزراعة الموريتانية وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي. 
وقال وزير الزراعة الموريتاني آدما بوكار سوكو في كلمته الافتتاحية للمهرجان الذي يدوم ثلاثة أيام، إن المهرجان ثمرة شراكة بين وزارته وجائزة خليفة للنخيل والتمر الإماراتية بغية الاستفادة من الخبرات المتراكمة لدى الجائزة والتي أسفرت عن “إبراز أهمية التمور العربية”.
وأضاف آداما بوكار أن موريتانيا تمتلك قرابة مليونين ونصف من النخيل، موزعة على حوالي مائتي واحة، بإنتاج سنوي يقدر بـ25 ألف طن من التمور، وهو ما يجعل العناية بتصنيع وإنتاج التمور مسألة مهمة لها.
وعلى هامش حفل افتتاح المهرجان وزعت جوائز مسابقة مستحدثة للتمور الموريتانية، حوت 8 فئات، بغلاف جوائز مالي إجمالي وصل 280 ألف أوقية، كما قص شريط افتتاح معرض التمور الموريتانية الذي يدوم أيام المهرجان الثلاثة، بمشاركة 57 جهة تعمل في مجال إنتاج وصناعة وتسويق التمور.
وتتخلل أيام المهرجان ندوة تتعلق بواقع وآفاق وتحديات النخيل وصناعة وتسويق التمور في موريتانيا، فيما خصص يومه الأخير للقاءات الثنائية بين الأطراف المشاركة في المهرجان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى