أخبار

مالي: تنسيقية الحركات الشمولية تعلن دعمها الانقلاب على كيتا

نقلا عن موقع الأخبار – عبرت تنسيقية الحركات الشمولية عن دعمها الثابت “للعملية الوطنية والناجعة” التي قامت بها قوات الدفاع والأمن المالية، حيث أطاحت بالرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا.
 
وقالت التنسيقية الأزوادية في بيان تلقت الأخبار نسخة منه، إنها “باعتبارها عضوا فاعلا في تنفيذ اتفاق السلم والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر، لتلبي نداء اللجنة الوطنية لإنقاذ الشعب، وتعلن دعمها الثابت لها، ومرافقتها في كل مستويات مسارها”.
 
ودعت التنسيقية “المجتمع الدولي وكل الدول الصديقة وشركاء مالي إلى مساندة هذه اللجنة على إنجاز مهمتها النبيلة، المتمثلة في جعل البلاد على طريق السلام والاستقرار والحكم الرشيد والعدالة الاجتماعية”.
 
وأعلنت التنسيقية رفضها فرض أي عقوبات على مالي أو ضد اللجنة الوطنية لإنقاذ الشعب “لأن هذا التغيير هو إرادة الشعب المالي بأكمله”.
 
وحثت تنسيقية الحركات الشمولية، اللجنة العسكرية على تطبيق اتفاق السلم والمصالحه باعتباره “الضامن الوحيد لعودة السلام والاستقرار في البلاد”.
 
وكان عسكريون ثائرون قد قادوا عملا تمرديا أمس في مالي اعتقلوا على إثره الرئيس ووزيره الأول وعددا من وزراء الحكومة، وأعلن كيتا ساعات بعد ذلك استقالته وحكومته وحل البرلمان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: