أخبار

غامبيا : حزب الرئيس “بارو “يتقدم في الانتخابات النيابية ويعجز عن الحصول على الأغلبية.

أعلنت لجنة الانتخابات في غامبيا عن نتائج الانتخابات البرلمانية التي أجريت السبت، لاختيار 52 نائبا في البرلمان.
وحسب ما أعلنت اللجنة فإن حزب الرئيس آداما بارو، الحزب الوطني من أجل الشعب، جاء في المقدمة حيث حصل على 18 مقعدا، في حين جاء حزب المنافس الرئيس لبارو، عثمان دابو ثانيا بحصوله على 15 نائبا.
أما حزب التحالف الوطني من إعادة التوجيه والبناء، المحسوب على الرئيس السابق يحي جامي، فحصل على مقعدين.
كما حصلت أحزاب أخرى ومرشحين عن لوائح مستقلة على مقاعد في البرلمان، الذي يبلغ عدد النواب فيه 58.
وتنافس في هذه الانتخابات، أكثر من 200 مرشح، عن 12 حزبا و 95 تحالفا سياسيا. ويعطي الدستور  الغامبي الحق للرئيس في تعيين 5 نواب من بينهم رئيس البرلمان.
وسيتوجب على حزب آداما بارو التحالف مع أحزاب أخرى أو تشكيلات من المستقلين، للحصول على الأغلبية داخل الغرفة التشريعية في غامبيا.
يذكر أن غامبيا شهدت ديسمبر من العام الماضي، انتخابات رئاسية فاز فيها الرئيس الحالي بولاية ثانية، بفارق مريح على أبرز منافسيه عثمان دابو الذي رفض بداية نتائج الانتخاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى