أخبار

وفاة ثمانية أشخاص في فيضانات وانهيارات أرضية في سيراليون

لقي ثمانية أشخاص على الأقل مصرعهم بعد أن تسببت الأمطار الغزيرة في حدوث فيضانات وانهيارات أرضية في أجزاء من فريتاون عاصمة سيراليون.
وقالت “الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث” إنّ أربعة رجال وامرأة وطفلة تبلغ من العمر سبع سنوات لقوا مصرعهم في انهيار طيني غمر مساكنهم في حي لوكينغ تاون أثناء هطول أمطار غزيرة.
وأضافت أنّ رجلين آخرين لقيا حتفهما في حيي ماونت أوريول وبلاكهول رود في سقوط حواجز على مسكنين كانا بداخلهما.
وقال المتحدّث باسم الوكالة محمد باه إنّ أكثر من 800 شخص اضطروا إلى مغادرة منازلهم حي كولبير بسبب الفيضانات.
وزارت عمدة فريتاون، إيفون أكي سوير، المناطق المتضررة من الأمطار الغزيرة وحثت المتضررين على الانتقال إلى مناطق آمنة.
وتقول التقارير المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي إن الانهيار الأرضي جرف منازل في لوكسينغ تاون، بينما غمرت المياه المنازل في بلدة تينجبه وكانيكاي وكانينغو وأصبحت الطرق أنهار متدفقة. وهذه ثاني موجة من الأمطار الغزيرة في فريتاون في الأسبوعين الماضيين.
ومن ناحيته, قدم رئيس سيراليون جوليوس مادو بيو تعازيه إلى عائلات الضحايا وقال إن “سوء التخطيط الحضري وسوء إدارة موارد المدينة” يمثل “مساهما هائلا” في المشكلة, كما أشار إلى تغير المناخ كعامل آخر.
وسيراليون لديها تاريخ مؤلم مع الفيضانات والانهيارات الطينية، ففي عام 2017 ، لقي أكثر من 1000 شخص مصرعهم بعد الانهيار الطيني المدمر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى