أخبار

موريتانيا: وكيل الشؤون الإسلامية بالمملكة العربية السعودية في زيارة رسمية لموريتانيا

نواكشوط-

إستناداً إلى توجيهات معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ بدأ فضيلة وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية المكلف الشيخ عواد بن سبتي العنزي يوم الثلاثاء زيارة رسمية لجمهورية موريتانيا الإسلامية يوقع خلالها البرنامج التنفيذي لمذكرة التعاون الموقعة مسبقاً بين البلدين الشقيقين في مجالات خدمة العمل الإسلامي بمختلف مجالاته.
وتضمن جدول زيارة وكيل الشؤون الإسلامية الشيخ عواد العنزي “لقاء مع سماحة المفتي العام للجمهورية المورتانية الشيخ أحمد ولد المرابط، ولقاء مع معالي وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي بمكتبة بمقر الوزارة، كما قام بزيارة لسفارة المملكة في العاصمة نواكشوط يلتقي خلالها بسعادة سفيرخادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الدكتور هزاع المطيري كما شمل جدول الزيارة زيارة لمقر إذاعة القران الكريم وقناة المحضرة ، ويلتقي بالعاملين في مجال الدعوة الى الله تعالى
يذكر أن الزيارة تأتي تتويجا للعلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين وتعميقا ً لأواصر التعاون الثنائي المشترك في مختلف المجالات ، لاسيما ما يتصل بخدمة العمل الإسلامي بمختلف مجالاته ونشر مبادئ الوسطية والاعتدال وتبادل الخبرات في الشأن الإسلامي.
خلال لقاءه وكيل وزارة الشؤون الإسلامية الذي يزور موريتانيا حالياً
وفي تفس السياق أكد المفتي العام للجمهورية الإسلامية الموريتانية الشيخ أحمد ولد المرابط، أن المملكة العربية السعودية هي قائدة العالم الإسلامي، والعمق الإستراتيجي له، وأنها بلد مهم للعالم أجمع، وذات رسالة إسلامية واضحة تتسم بالوسطية والاعتدال والتسامح.. منوهاً بعمق العلاقات التاريخية بين المملكة وموريتانيا، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية محمد ولد الغزواني.
جاء ذلك خلال استقبال مفتي موريتانيا، اليوم في منزله بالعاصمة نواكشوط، وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد للشؤون الإسلامية الشيخ عواد بن سبتي العنزي، والوفد المرافق له، الذي يزور موريتانيا حالياً.
وأشار الشيخ أحمد ولد المرابط إلى أن جمهورية موريتانيا حكومة وشعبًا تعتز بعلاقاتها المتميزة مع المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، مثمناً جهود المملكة في خدمة الإسلام والمسلمين، وما تقدمه من خدمات للمسلمين حول العالم.
ويأتي هذا اللقاء على هامش توقيع البرنامج التنفيذي لمذكرة التفاهم الموقعة بين وزارتي الشؤون الإسلامية بالمملكة العربية السعودية، ووزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي بالجمهورية الإسلامية الموريتانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: