أخبار

مالي: تجدد المظاهرات المطالبة برحيل الرئيس

خرج مجددا آلاف الماليين في العاصمة باماكو للمطالبة باستقالة الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، رغم الأمطار التي شهدتها العاصمة، ودعوة مبعوث “سيدياو” الموجود في البلاد منذ أمس غودلاك جوناثان، لعدم التظاهر.
‏‎
و تأتي هذه المظاهرات استجابة لدعوة أطلقها الإمام محمود ديكو يطالب فيها الماليين للتظاهر للمطالبة برحيل الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا.
و عقد ديكو اول أمس الأحد مؤتمرا صحفيا أكد فيه الحراك المطالب برحيل الرئيس لن يقبل بفرض الجهات الخارجية بقاء الرئيس كواجب مقدس،وانتقد الرئيس بأنه ينفذ تعليمات لجهات خارجية؛ حسب قوله.
و تعيش مالى أزمة سياسة معقدة منذ أسابيع بعد خروج الآلاف من المواطنين للمطالبة برحيل الرئيس. و قد فشلت عدة وساطات إقليمية قامت بها المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا(سيدياو) في تسوية الأزمة.
و تصر “سيدياو” على ضرورة بقاء كيتا في السلطة لما يتمتع بيه من شرعية؛ و قد لوحت في الآونة الأخيرة بفرض عقوبات على الأطراف التي تعارض خطتها للتسوية الأزمة.
و ترتكز الخطة على تشكيل حكومة وحدة وطنية و إعادة الإنتخابات التشريعية في الدوائر التي شككت فيها المعارضة و تشكيل محكمة دستورية جديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: