أخبار

مالي: انتخاب رئيس جديد للمحكمة الدستورية

انتخب قضاة المحكمة الدستورية بمالي القاضي “آمدو عثمان توري” رئيسا للمجلس الدستوري.
ويأتي انتخاب “توري” ضمن الإجراءات التي يقوم بها الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا لامتصاص الأزمة السياسية بمالي.
واشتهر الرئيس الجديد للمحكمة بالصرامة والنزاهة أثناء فترة توليه لمنصب المراجع العام لحسابات الدولة.
وكان الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا في وقت سابق عين رسميا 9قضاة أعضاء المحكمة الدستورية وذلك طبقا لتوصيات المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “الإيكواس”، نهاية يوليو الماضي، للخروج من الأزمة التي تشهدها البلاد.
وتعتبر المحكمة الدستورية إحدى نقاط الخلاف، التي تسببت في الأزمة السياسية الحالية، بعد إلغائها نهاية ابريل الماضي نحو 30 من نتائج الانتخابات التشريعية.
وكان كيتا قد شكل حكومة مصغرة من 6 وزراء، عهد إليهم بالتشاور من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية، وهي إحدى توصيات القمة الاستثنائية “للإيكواس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى