أخبار

صياد سنغالي يتعرض للحرق من طرف صينيين

ذكر موقع senego الإخباري ان صيادا سنغاليا يبلغ من العمر 36 عامًا يدعى “ماجويت مباي”من مدينة “امبور” تم حرقه على يد صينيين قبالة سواحل غامبيا.
 واكد الموقع ان الصياد السنغالي يوجد حاليًا في المستشفى في بانجول .
 ونقلت المصادر انه تم رش “مباي” من طرف ، قبطان الزورق ، بالبنزين وأحرق حياً أثناء مشاجرة مع الطاقم الصيني.
تكشف العناصر الأولى من التحقيق الذي أجرته السلطات الغامبية أن الزورق لم يعمل أبدًا في غامبيا. واكد زملاء الضحية الذين كانوا معه أن الزورق كان يعمل في ميناء الصيد في مبور.

وأكدت مصادر غامبية أن “التحقيق مستمر بالتعاون مع السلطات القنصلية السنغالية قبل الشروع في إعادة الطاقم إلى السنغال” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: