أخبار

برنامج مركز الملك سلمان للإغاثة الطبي التطوعي لجراحات المسالك البولية في السنغال يجري 70 عملية جراحية

داكار – 29 – 09 – 2021
كتب / مور لوم

اختتم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اليوم ، بالتعاون مع رابطة العالم الإسلامي ، حملته الطبية التطوعية لجراحة المسالك البولية في جمهورية السنغال في مستشفى (إدريس بوي) العام بحي غراند يوف في ضواحي مدبنة داكار .

وأجرى الفريق الطبي التطوعي خلال 6 أيام للحملة 70 عملية جراحية للمسالك البولية، من الرجال والنساء والأطفال.
وقال الدكتور “وليد العمير” رئيس البعثة الطبية بمركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الإنسانية إن الفريق الطبي المكون من 11 طبيبا من المركز بالتنسيق مع الأطباء السنغاليين الاخصائيين في جراحة المسالك البولية قاموا بعمليات متخصصة تكللت جميعها بالنجاح ولله الحمد.

وشكر مدير مستشفى “غراند يوف” الدكتور “صالح تال” في كلمة له مدير المكتب الإقليمي لرابطة العالم الإسلامي بداكار ، ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ، وأعضاء الفريق الطبي على توالي البعثات الصحية إلى السنغال من المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وأضاف أن هذه مناسبة لتقديم شكر وامتنان فخامة رئيس الجمهورية السيد ماكي سال لأخيه الملك سلمان بن عبد العزيز على دعم الجهات الصحية، سواء على مستوى التكفل بالمرضى ، أو على مستوى تقديم الدعم الطبي للسنغال ، مشيرا إلى أن هذا المجال شهد في الفترة الأخيرة نشاطا مكثفا من ضمنه إيفاد بعثة في أمراض القلب ، وأخرى في المسالك البولية.
وأشاد المدير بالتعاون الثنائي الذي أساسه الأخوة والصفاء ما بين الفريقين الوطني والسعودي، والتعاون الجاد مع رابطة العالم الإسلامي.

وبدوره قال مدير مكتب رابطة العالم الإسلامي بالسنغال الاستاذ محمود فلاتة، :” إن مركز الملك سلمان للإغاثة ورابطة التعاون الإسلامي سيستمران في تنفيذ العديد من البرامج التطوعية المتعددة في مجالات مختلفة، مضيفا أن هذه الحملة الصحية تأتي في صميم عمل الرابطة وتطلعات قيادتها” شاكرا السلطات السنغالية ومركز الملك سلمان على هذا التعاون المثمر الذي نتج عنه إجراء عشرات العمليات في تخصصات مختلفة، وشكر فلاتة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان يحفظهما الله على الدعم السخي للمحتاجين في جميع أنحاء العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: