أخبار

المجلس الدستوري في بوركينا” يعين داميبا رئيسا” للبلاد

أعلن المجلس الدستوري في بوركينا فاسو، العقيد بول هنري داميبا، الذي تولى السلطة إثر انقلاب عسكري في يناير الماضي، رئيساً للبلاد.
وسيتولى داميبا منصبه رسميا، رئيساً للجمهورية، عندما يؤدّي اليمين أمام المجلس الدستوري، الأربعاء المقبل.
وأضاف القرار أنّ داميبا هو أيضاً “رئيس الدولة” و”القائد الأعلى للقوات المسلّحة” و”سيؤدي اليمين أمام المجلس الدستوري”.
وأصدر المجلس بياناً أعلن فيه أنّ داميبا سيؤدّي اليمين الدستورية “يوم الأربعاء 16 فبراير في مقرّ المجلس الدستوري في العاصمة واغادوغو.
ولفت المجلس إلى أنّ قراره هذا يستند إلى “شغور منصب الرئاسة” إثر الاستقالة التي أُجبر على تقديمها في 24 يناير الرئيس المخلوع روك مارك كريستيان كابوري.وبهذا الإعلان أصبح داميبا بصورة رسمية رئيساً انتقالياً للبلاد إلى حين إعادة النظام الدستوري إليها.
وكان مجلس الأمن الدولي أعرب الأربعاء عن “قلقه الشديد” حيال “التغيير غير الدستوري للحكومة” في بوركينا فاسو الشهر الماضي، متجنّباً وصف ما حصل في البلاد بـ”الانقلاب العسكري” أو التنديد به بشكل صريح.
وكانت إيكواس قررت الأسبوع الماضي عدم فرض عقوبات على بوركينا فاسو، لكنها طالبت القادة الجدد، بتقديم جدول زمني لـ”العودة المعقولة الى النظام الدستوري”. وشكّل داميبا السبت لجنة كلّفها وضع مسودة ميثاق وجدول زمني للمرحلة الانتقالية في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى