مقابلات

“السيدة الأولى” في مقابلة خاصة مع تلفزيون “RTS” : “انا ضحية لانتحال شخصيتي على المواقع الاجتماعية”…

أجرت السيدة “مريام فاي صال” زوجة الرئيس “ماكي صال” مقابلة خاصة مع التلفيزيون السنغالي الرسمي “RTS” ، تم بثها مباشرة عقب النشرة الإخبارية المسائية، ليلة البارحة.
السيدة الأولى في حوارها التلفزيوني تطرقت للحديث عن مشروعها الخيري “مؤسسة خدمة السنغال”،وعن العلاقة مغ زوجها “الرئيس ” كما تطرقت إلى نمط حياتها الشخصية…
وفي بداية حديثها عن مؤسسة “خدمة السنغال ” قالت السيدة مريام فاي صال : أنا ضحية انتحال شخصيتي وتعرضت لعملية الاحتيال على شبكات التواصل الإجتماعي، وقدمتُ شكوى إلى لجنة حماية البيانات الشخصية ، والتي كشفت أخيرا عن فتح حساب مزيف على فيسبوك يحمل إسمي لأجل خديعة المواطنين الشرفاء، وكانت صاحبة الحساب تتنكر على أنها السيدة الأولى من أجل جمع الأموال نيابة عن مؤسسة “خدمة السنغال”.
واضافت السيدة مريم : “منذ إنشاء المؤسسة ، لم أقم بحملة لجمع الأموال أو التبرعات، و لم أفعل أي شيء من شأنه أن يزيد ثروة المؤسسة بمثل هذه الأساليب.
وقالت: صحيح أن الكثيرين ممن يؤيدونني كانوا قد فتحوا حسابات، تعبيرا عن حبهم ودعمهم لي، لكن لتجنب كل ذلك طلبت إغلاق جميع هذه الحسابات. والله يعلم أن هذه الحسابات التي فتحت باسمي لست على علم بها. لأنني لست في فيسبوك ، ولاشأن لي به.”
وفي حديثها عن الجدل الدائر حول مرضها، أجابت السيدة “فاي” بأسلوب صريح جدا أنها مجرد إشاعات تخلو من الصدق، وقالت: أنا في حالة جيدة من الصحة والعافية ، وأحمد الله على ذلك..”
وفي سياق ٱخر، تحدثت السيدة الأولى عن علاقة الحب الكبير التي تربطها بزوجها الرئيس ماكي صال فوصفته بأنه إنسان لبق، ويكن حبا كبيرا لأسرته وأولاده وللسنغال… كما عبرت في حديثها عن استحسان سياسة زوجها وتثمين إدارته الرشيدة للبلاد .
أما عن حياتها الشخصية، فقد أكدت السيدة الأولى انها انسانة عادية جدا وبسيطة في شؤونها ، وانها أحيانا تمشي بمفردها بين الناس في الأسواق والأماكن العامة، وتحضر الحفلات الاجتماعية لكن منذ ظهور الوباء كوفيد-19 أصرت على اابقاء في الحجر المنزلي…

نقلا عن صفحة “دكار نيوز” بتصرف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق