أخبار

السنغال: تدشين برنامج خادم الحرمين الشريفين لتفطير الصائمين في إقليم لوغا

لوغا- 7- أبريل 2022
موافق 6 رمضان 1443

دشنت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة بالمعهد الاسلامي العالي بإقليم لوغا شمال السنغال برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- لتفطير الصائمين لعام 1443هـ، الذي يستهدف قرابة 5000 مستفيد، بحضور ممثل السفارة في التدشين الاستاذ علي بن رداد الشهري، والموظف بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد سعيد بن عطية الحدري،المكلف بتسيير أعمال المعهد والملحق الديني بالسفارة الشيخ وحيد محمد مجربي، ووالي منطقة لوغا عبد العزيز فال، والمفتش الاكاديمية بوزارة التعليم الوطني ورئيس بلدية لوغا ورؤساء الجمعيات الخيرية والمراكز الاسلامية بالاقليم وعدد من المسؤولين ومنسوبي المعهد.

وأوضح المجربي أن برنامج الإفطار هو جزء من البرامج التي وجه خادم الحرمين الشريفين بإقامتها في شهر رمضان الكريم في عدد من الدول، ومنها جمهورية السنغال، ويأتي ذلك في إطار الدعم المستمر الذي تقدمه وزارة الشؤون الإسلامية في خدمة العمل الإسلامي.

وأشاد بجهود الملحقية في السنغال في تنفيذ هذا البرنامج واختيار المستفيدين منه بطريقة مهنية لكي يستفيد منه أكبر عدد من المستحقين، مبينا أن المشروع جزء من المشاريع الضخمة المقدمة للمسلمين بالعالم في شهر رمضان الكريم.

ورفع ممثل السفارة الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على عنايتهما ورعايتهما لكل عمل يخدم المسلمين، منوها بدور وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في متابعة هذه البرامج وتنفيذها بكل احترافية.

من جانبه، أبان الملحق الديني بالسنغال الشيخ وحيد مجربي أن البرنامج يستهدف قرابة 5000 صائم، حيث سيتم توزيع أكثر من 500سلة غذائية متكاملة تحوي كل متطلبات الأسر من الغذاء في الشهر الكريم في إقليم لوغا وضواحيها، مشيرا إلى أن هذا البرنامج يؤكد الدعم السخي من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله لأشقائهما في السنغال، وبمتابعة دؤوبة من معالي الوزير الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ حفظه الله.

من ناحيته، قدم رئيس بلدية الإقليم شكره وعرفانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ على هذا البذل والعطاء في هذا الوقت الصعب على العالم بأسره كما قدم شكره لوزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد ممثلة في معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز ال الشيخ على حسن تنفيذ هذا البرنامج النوعي، مشيدا بالدور الريادي والإنساني الذي تقدمه المملكة في ظل الظروف الراهنة.

وأشاد والي المنطقة جهود المملكة العربية في تقديم حصة من المواد الغذائية الى الاسر المحتاجة في لوغا ، في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها العالم جراء الكوفيد وتداعيات الحرب الروسية الاوكرانية على الاقتصاد العالمي، مثمنًا العلاقات السعودية السنغالية .
واكد امتنانه بحرص حكومة خادم الشريفين على تقديم المساعدات الإنسانية للتخفيف من معانات الأسر تزامنا مع جائحة كورونا المستجد .

وأشار حاكم الإقليم إلى أن هذه المساعدات التي تصل إلى 5000أسرة محتاجة في مدينة -لوغا -تؤكد مدى حرص المملكة على دعم كل ما من شأنه أن يسهم في عدم تأثُّر أبناء السنغال بالتبِعات الاقتصادية والاجتماعية والصحية التي ألمّت بالعالم جرّاء انتشار جائحة فايروس كورونا (كوفيد-19)، لا سيما الأسر المحتاجة والمتعففة، ومعاونتهم على تخطي الغمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى