أخبار

السنغال: انتخاب 80 مستشارا للمجلس الأعلى للتجمعات المحلية، وسط مقاطعة المعارضة.

بدأ انتخاب أعضاء المجلس الأعلى للتجمعات المحليّة (HCCT) في السنغال بافتتاح مراكز الاقتراع اليوم الأحد الساعة 8 صباحًا في جميع أنحاء التراب الوطني.

تتنافس 12 قائمة ، بما في ذلك قائمة الائتلاف الحاكم ، بينو بوك ياكار ، وهي القائمة الوحيدة الموجودة في 46 دائرة ، على المقاعد الـ 80 التي ستشغلها صناديق الاقتراع.

أما باقي المستشارين السبعين الآخرين فسيتم تعيينهم من قبل رئيس الجمهورية وهم من بين أعضاء المجتمع المدني والمنظمات الاجتماعية والمهنية ومختلف فئات المجتمع.

تجدر الإشارة إلى أن معظم ائتلافات المعارضة ، ولا سيما “يوي أسكن وي” و “والو سنغال” اللتان لديهما عدد كبير من المستشارين الإقليميين المنتخبين ، قد رفضوا بالمشاركة في هذه الانتخابات.

وتعتبر المعارضة أن انتخاب هذا المجلس غير مناسبة في الظرف الحالي ، بل وتدعو إلى حله فورا مع الحفاظ على ميزانيته التي تبلغ 8 مليارات فرنك سيفا سنويا.

وبالاعتماد على المؤشرات الأولية، فإن هذا السباق الانتخابي لايبشر بالخير لضعف الإقبال ، حيث يعتبر انتخابا خاصا ويشارك فيها فقط المسؤولون الإقليميون المنتخبون (أعضاء مجالس البلديات والمقاطعات) ، وتم تحديد ولايتهم في غضون 5 سنوات.

وللتذكير، تم إنشاء المجلس الأعلى للتجمعات المحلية (HCCT ) في عام 2016 ، وهي جمعية استشارية تكمل الهيكل المؤسسي، وتهدف إلى إعطاء رأي مسبب في سياسة اللامركزية والتخطيط المحلي.

بالإضافة ، إلى أن مهمتها الأساسية هي تعزيز المشاركة النشطة للجهات الفاعلة المحلية في تحديد وإنشاء وتقييم السياسات العامة الإقليمية.

على رأس هذه المؤسسة الرابعة بمستوى الجمهورية حاليا السيدة أمينتا امبينغ انجاي الرئيسة المنتهية ولايتها خلفا للسياسي الراحل والأمين العام الأسبق للحزب الاشتراكي عثمان تنور جينغ .

دكارنيوز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى