أخبار

السعودية : وزير الحج .. تمديد تأشيرة العمرة إلى 3 أشهر ، وإصدارها إلكترونيا في 24 ساعة

يوسف عبدالله (جدة)

أكد وزير الحج والعمرة الدكتور توفيق الربيعة، أن رؤية السعودية 2030 تستهدف تطوير خدمات ضيوف الرحمن، وتحسين وتسهيل وصول المعتمرين إلى الحرمين الشريفين بشكل أكثر، لتكون تجربتهم مميزة جدا من حيث إثرائها وجودتها.
وأشار خلال حديثه في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم (الخميس) في الأردن، إلى أن القنوات المتعارف عليها سابقا لقدوم المعتمرين من خارج السعودية والوصول إلى الحرمين الشريفين وأداء مناسك العمرة تكون عن طريق وكلاء السياحة، أما الآن فقد أطلقت الوزارة خدمة إلكترونية للتقديم على العمرة وتسهيل أدائها، إذ يستطيع الشخص التقديم إلكترونيا والحصول على تأشيرة العمرة مباشرة، واختيار كل التفاصيل إلكترونيا كالسكن والتنقل وغيرها عند التوجه إلى مكة المكرمة.
وكشف الربيعة أن التأشيرة تصدر خلال أقل من 24 ساعة، وتم تمديد فترتها من شهر إلى 3 أشهر دون قيود على المعتمرين، إذ إن بإمكان الشخص القادم للعمرة التنقل بين مناطق السعودية دون قيود، مفيدا بأن الوزارة ستستمر في كل ما يساهم في تطوير التجربة وإثرائها.
وشدد على أن الخدمة الإلكترونية لتأشيرة العمرة سهلة وميسّرة، والشركات الموثوقة التي تقدم خدماتها إلكترونياً متاحة على الموقع الإلكتروني لوزارة الحج والعمرة، ويمكن للراغبين الاطلاع عليها للتقديم إلكترونيا على العمرة، مشددا على الجميع ضرورة التوثّق والتأكد من اعتماد الشركات من خلال موقع الوزارة.
وخلال المؤتمر، أكد وزير الحج والعمرة أن الخدمات الرقمية جزء أساسي من تطوير الخدمة لكل ضيوف الرحمن المعتمرين والحجاج، ومن الخدمات التي انطلقت خلال فترة جائحة كورونا بوابة «اعتمرنا» التي تستهدف تنظيم أداء العمرة ودخول الروضة الشريفة، وساهمت بشكل كبير في التوزيع الأمثل للمعتمرين؛ لضمان توزيعهم على فترات اليوم باستخدام تقنيات التحليل الرقمي، حتى لا تكون هناك كثافة في أوقات دون أخرى.
وقال الربيعة: «نعمل على منصة «نسك»، وهي منصة كاملة تثري التجربة الرقمية، وهي من المشاريع القادمة التي نعمل عليها وستساهم في إثراء التجربة وتحسين الخدمة والارتقاء بها».
وفي ما يخص موسم الحج لهذا العام، قال وزير الحج والعمرة إن موسم الحج سيستوعب مليون حاج، بهدف ضمان سلامة الحجاج من جائحة «كورونا» إضافة إلى ضمان جودة الخدمات، وضمان سلامة الجميع وعودتهم إلى بلدانهم سالمين.
وقال: السعودية حريصة على إقامة شعيرة الحج، وعلى أن يكون الحج ميسرا ومسهلا، وحرصنا على تسهيل الإجراءات وتطويرها والاستعداد المبكر لكل تجهيزات الحجاج من حيث الإقامة والإعاشة والتنقل، والنقل الجوي، وكل الترتيبات تسير على قدم وساق.
وتابع: نعلم أن هناك طلبات كبيرة لأداء الحج هذا العام، ولكن تبقى سلامة الحجاج وعودتهم سالمين أولوية في كل ما يتعلق بأعمال الحج، كما حرصنا على استخدام التقنية في الحج، ومن ذلك «بطاقة الحج الذكية»، وسنستمر في تطبيقها هذا العام لتساهم في تسهيل تنقل ضيوف الرحمن وسرعة وصولهم إلى مواقعهم ومخيماتهم سواء في مشعر منى أو مشعر عرفات .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى