أخبار

السديس : التقصير مرفوض .. ونتعامل بشفافية.. محاسبة ومكافأة منسوبي الرئاسة وفق حوكمة الاداء وقياس الاثر ..

لم يتردد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس في اتخاذ قرار حازم في ذروة موسم للحج ؛ كونه يضع خدمة حجاج بيت الله فوق اي اعتبار واي تهاون او قصور لن يمر بدون اتخاذ القرار الحاسم .. وقوبل قرار الرئيس العام بإعفاء مدير عام الإدارة العامة لشؤون المسعى والساعين، ومساعده، من منصبيهما، لتقصيرهما في أداء مهامها في ذروة توافد ضيوف الرحمن، إلى المسجد الحرام؛ بارتياح كبير داخل اوساط رئاسة الحرمين مؤكدين ان الرئيس العام كرس مبدأ الشفافية والمحاسبة والمكافأة والاشادة وعدم السماح لاي شخص التقصير في اداء مهامه في الحرمين الشربفين ..
وأصدر الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس قراراً بتكليف عبدالحفيظ الثبيتي مديرًا عامًا للإدارة العامة لشؤون المسعى والساعين، وتكليف الأستاذ سامي السويهري مساعدًا له بالإضافة لعمليهمابهدف تمكين القيادات الشابة من خدمة القاصدين.. وأكد الرئيس العام على ضرورة بذل أقصى الجهود خلال موسم الحج لمواكبة أعداد الحجاج والاستعداد الأمثل وبذل أقصى الطاقات والإمكانات لتوفير البيئة الإيمانية الخاشعة لهم موكدا ان الرئاسة لن تتهاون في أي تقصير، ينتج عنه تقصير في الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، مشدداً على الجميع بضرورة العمل والجد والاجتهاد الرئاسة تسعى لتقديم الخدمات لضيوف الرحمن وفق معايير عالية وبجودة لضيوف الرحمن. وكان الشيخ السديس قد اعلن عن تشكيل لجنة حوكمة الأعمال وقياس الأثر لموسم الحج برئاسة وكيل الرئيس العام للحوكمة والشؤون القانونية الدكتور عبدالوهاب الرسيني الذي وقفز ميدانيًا على حركة الحشود وخطط التفويج وإدارة الحشود، والتأكد من التزام الوكالات بخططها ومهامها وتضمنت الجولة تفقد جميع الخدمات والتي كان من بينها إدارة الحشود، وانسيابية صحن المطاف، ونقاط الدخول والخروج، وجميع الأنظمة الهندسية والخدمية والتوجيهية، والشاشات الإرشادية، واللوحات الرقمية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى