ثقافة

الرئيس “ماكي سال” يختار الصحفي الموريتاني “عبد الله محمدي” لترجمة كتابه

اختار الرئيس السنغالي “ماكي سال” الصحفي الموريتاني المشهور عبد الله محمدي لترجمة كتابه “Le Sénégal au cœur” إلى اللغة العربية .
هذا الاختيار وحسبما ذكر موقع “دكار آكتي” اعترض عليه بعض المثقفين السنغاليين الناطقين بالعربية، حيث ذكر الموقع ان بعض الناطقين بالعربية أبدى انتقادا لما وصفه بعدم اهتمام الرئيس ماكي سال تجاه المثقفين الناطقين بالعربية.

حليث نقل موقع “دكار آكتي”، عن الصحفي الناطق بالعربية خادم بوسو انتقاده لهذا الاختيار ووصفه ، بعدم اهتمام من الرئيس ماكي سال بالمثقفين السنغاليين الناطقين بالعربية والذين ، حسب قوله ، يمكن أن يقوموا بمثل هذه المهمة بشكل صحيح، واضاف: لقد ذهبنا إلى أكبر الجامعات في العالم العربي والدولة تتجاهلنا عندما يتعلق الأمر بالمشاركة في أمور تدخل في مجال اهتمامنا “
وتابع: “ليس لدي أي موقف ضد مواطني موريتانيا الشقيقة حيث لدي الكثير من الأصدقاء ، لكني لا أفهم حقيقة أن الدولة تعطي مثل هذه المسؤولية لأجنبي وكأن بلدنا ليس لديه مثل هذه القدرات. المتخصصة في الميدان. يمكننا الترجمة وحتى مجانًا إذا كان الأمر يستحق جهدا ماليا. “


يذكر أن الكتاب تم نشره في دبي داخل الجناح السنغالي على هامش معرض إكسبو دبي 2020

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى