أخبار

الدكتوران محمد أحمد لوح ومحمد حبيب الله سي يكرمان في حفل ” جائزة الخريجين الرواد ” بالمدينة المنورة

وفي حفل بهيج تحت رعاية السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة شهدت الجامعة الإسلامية مبادرة هي الأولى من نوعها في المملكة، حيث أطلقت مبادرة سمتها جائزة الخريجين الرواد.
يبلغ عدد خريجي الجامعة الإسلامية ستين ألف خريج منذ إنشائها عام 1962 ، ينحدرون من جميع القارات وينتشرون في كل البلدان ..
قبلت الجامعة ترشيحات 165 مترشحا تسلمت لجنة التحكيم ملفاتهم ، ثم خلصت إلى عشرة مترشحين يتحتم على الجامعة تكريمهم، وهم الذين حضروا حفل التكريم بدعوة كريمة من الجامعة.. ونالت بلادنا السنغال ما لم تنله دولة أخرى حيث كان من بين العشرة اثنان من السنغال، وهما: د. محمد أحمد لوح و د. محمد حبيب الله سي.
كما كان من بين العشرة المبشرين بالتكريم أربعة من القارة الإفريقية ، اثنان من السنغال، بالإضافة إلى د. عبد الرزاق آلورو الأستاذ الجامعي المعروف في نيجيريا، ود. إبراهيم جالو سفير سيراليون لدى المملكة العربية السعودية.
قامت لجنة التحكيم بإعلان فوز ثلاثة مرشحين بجائزة هذا العام ، وهم د. ذو الكفل البكري وزير الشئون الاسلامية في ماليزيا، في المركز الأول.
ود. محمد شهيم وزير الشئون الإسلامية في مالديف في المركز الثاني.
ود. محمد أحمد لوح عميد الكلية الإفريقية للدراسات الإسلامية في السنغال في المركز الثالث.
هذا وقد تسلم الفائزون جوائزهم من يد صاحب السمو أمير منطقة المدينة بحضور سمو الأمير الدكتور ممدوح بن سعود بن ثنيان آل سعود رئيس الجامعة الإسلامية، وعميد شئون الخريجين د. إبراهيم الصاعدي وجمع غفير من وكلاء الجامعة وعمدائها وطلابها ..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى