أخبار

الخطوط الجوية الإثيوبية تصدر بيانا بعد واقعة نوم طيارين لها خلال رحلة ‏قادمة من الخرطوم

أصدرت الخطوط الجوية الإثيوبية تعليقا بعد نجاة إحدى طائراتها، بعد أن نام طاقم قيادتها لدى عودتها من ‏العاصمة السودانية الخرطوم إلى مطار أديس أبابا‎.‎
وقالت في بيان لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، إنها “تلقت بتاريخ 15 أغسطس الجاري تقريرا يشير إلى أن رقم الرحلة الإثيوبية (ET343) التي كانت في طريقها من الخرطوم إلى أديس أبابا فقدت الاتصال مؤقتا مع مراقبة الحركة الجوية في أديس أبابا”.
وتابع البيان أن “الرحلة هبطت بأمان في وقت لاحق بعد استعادة الاتصال معها، وتمت إزالة الطاقم المعني من الخدمة في انتظار المزيد من التحقيق معهم، وسيتم اتخاذ الإجراءات التصحيحية المناسبة مع طاقم قيادة الطائرة بناء على نتيجة التحقيق”.
وختمت الخطوط الجوية الإثيوبية بيانها بالتأكيد أنه “لطالما كانت السلامة وستظل على رأس أولوياتها”.
ونام الطياران التابعان للخطوط الجوية الإثيوبية على ارتفاع 37 ألف قدم (11 ألف متر)، وتجاوزت الطائرة مدرج المطار قبل أن يستيقظا للهبوط بأمان بالطائرة، وفق تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”.
وذكرت صحيفة “أفييشن هيرالد” المتخصصة في أخبار حوادث الطيران أن إنذار الطيار الآلي أيقظ طاقم الخطوط الجوية الإثيوبية في النهاية وهبطوا بالطائرة بعدما عادا للمدرج.
وعادة ما تستغرق طائرة بوينغ 737، التي تتسع 154 مقعدا، أقل من ساعتين طيران في رحلتها بين الدولتين الجارتين.
وأقلعت رحلة ركاب يوم الاثنين الماضي من مطار الخرطوم بالسودان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى