سياسة

الإدارة الأمريكية تمنع مسؤولين صوماليين من السفر إليها بتهمة تقويض الديمقراطية

منعت الولايات المتحدة، مسؤولين صوماليين وأفرادا آخرين من السفر إلى أمريكا متهمة إياهم “بتقويض العملية الديمقراطية” في الصومال.
وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، إن الولايات المتحدة منعت إصدار تأشيرات لهؤلاء الأفراد بعد أن أعلن الصومال تأجيل الانتخابات البرلمانية التي كانت مقررة يوم الجمعة إلى 15 مارس، وفقا لرويترز.
يأتي ذلك بعدما قال مسؤول حكومي كبير، إن الصومال مدد الموعد النهائي لاستكمال الانتخابات البرلمانية من يوم الجمعة إلى 15 مارس، مشيرا إلى عقبات تشمل قلة التمويل وخلافا في إحدى المدن يتعلق بإجراءات التصويت.
والصومال يخوض عملية انتخابية مطولة لاختيار قيادة جديدة، وتعطلت تلك العملية مرارا في ظل صراع على السلطة بين الرئيس محمد عبد الله محمد ورئيس الوزراء محمد حسين روبلي.
وبدأت الانتخابات البرلمانية في نوفمبر وكان مقررا اكتمالها الجمعة. وتشمل عملية الانتخاب غير المباشرة اختيار شيوخ القبائل 275 عضوا في مجلس النواب يختارون بدورهم رئيسا جديدا في موعد لم يتحدد بعد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى