أخبار

45 مليون فرانك تعويضات لأسر صيادين سنغاليين غرقوا في المياه الموريتانية

المصدر: تقدمي

أفاد أقارب 7 مواطنين سنغاليين، فقدوا إثر غرق قارب صيد قبالة سواحل مدينة نواذيبو شمال موريتانيا، أن السفينة التي اصدمت بقارب الضحايا وافقت على دفع مبلغ 45 مليون فرانك غربي أفريقي كتعويض لذويهم.
وحسب صحيفة “لو كوتيديان” السنغالية، فإن السلطات الموريتانية قد عثرت على السفينة التي اصطدمت بزورق الصيادين السنغاليين في أعالي البحار، ووافقت الناقلة على دفع الدية لأسر المفقودين.
وقررت الناقلة دفع مبلغ 45 مليون فرنك أفريقي. منها 10 ملايين، لسداد تكلفة الزورق ومعدات الصيد، في حين ستتلقى عائلات المفقودين السبعة خمسة ملايين فرنك أفريقي لكل منها.
وكان قارب الصيد الصغير قد اصطدم يوم الجمعة الماضي بسفينة في أعالي البحار قبالة سواحل مدينة نواذيبو، وكان على متنه تسعة صيادين من منطقة سانت لويس، اثنان منهم تمكنوا من السباحة حتى الشاطئ، في حين لا يزال السبعة الباقون فى عداد المفقودين حتى الساعة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى