دولي

وزير الصحة السعودي: لهذه الأسباب وفيات كورونا ضئيلة في بلادنا

أكد وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة، الأربعاء، أن معدل الوفيات بفيروس كورونا المستجد في البلاد منخفض جدًا، حيث بلغ أقل من 0.7% مقابل 7% المعدل العالمي.

أوضح الربيعة أن “المعدل العالمي أكثر من 10 أضعاف المعدل في المملكة، وهذا لسببين رئيسيين: أولًا: وجود بروتوكول علاجي دقيق وموحد طوّرته وزارة الصحة من خلال مجموعة من الخبراء السعوديين الذين يقومون بالاجتماع بشكل يومي لتحديث البروتوكول بناء على كل جديد في طرق العلاج”.

أما السبب الثاني، بحسب وزير الصحة السعودي، فهو نتيجة الفحص الموسع والمسح النشط الذي تقوم الوزارة من خلاله بتتبع الحالات والبحث عنها، والوصول إليها قبل انتشارها، وقبل أن تسوء الحالات، وهذا نتجت منه سرعة تقصي وعلاج الحالات بشكل عاجل”.

الربيعة لفت إلى أن ازدياد حالات الإصابة في الأسبوعين الماضيين التي تجاوزت 1000 حالة يوميًا جاء نتيجة للفحص الموسع الذي تقوم به الفرق الصحية في جميع مناطق المملكة.

وشدد على أن الأشخاص الأكثر خطورة للإصابة الشديدة بالفيروس من هم أكبر من 65 عامًا أو لديهم أمراض مزمنة أو لديهم صعوبات تنفسية، بحسب بيان وكالة الأنباء السعودية.

تابع إن “المملكة منذ بداية الجائحة عملت على تخصيص آلاف الأسرة للعناية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي لمرضى الفيروس، والشاغر منها اليوم أكثر من 96% وبتطبيق الإجراءات الوقائية لن نحتاجها”.

أضاف الربيعة: “لا أزال أقول إن الخطر لا يزال قائمًا، ودعمكم ومساعدتكم على تطبيق الإجراءات الوقائية مهم جدًا في هذه الجائحة، فأنتم شركاء لنا في مواجهة الفيروس”. وختم بالقول “أقول إطمئنوا أنتم في المملكة العربية السعودية تحت ظل قيادة وضعت صحة الإنسان أولًا”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى