أخبار

موريتانيا: وزير البترول: أشغال مشروع حقل السلحفاة وصلت 76%

الأخبار (نواكشوط) قال وزير البترول والطاقة والمعادن، عبد السلام ولد محمد صالح، إن تنفيذ مشروع حقل غاز السلحفاة الكبير(أحميم) وصل إلى مرحلة متقدمة تصل 76% مشيرا إلى أن شركتي “كوسموس” و” بي بي” المشرفتين على هذا المشروع تتوقعان أن يتم استخراج أول دفعة من غاز هذا الحقل خلال شهر نوفمبر أو ديسمبر من سنة 2023.
جاء ذلك في تصريح له أوردته وكالة الأنباء الموريتانية خلال زيارة تفقدية قام بها اليوم الجمعة لميناء الصداقة حيث تفقد مجموعة من الآليات التي ستستخدم في تركيب المنشآت العائمة لمشروع إنتاج الغاز.
وأشار إلى أن هذا المشروع مكن حاليا من خلق 120 فرصة عمل مباشرة وتكوين 40 فنيا في مجالات عمليات الشحن والتوزيع.
ولفت إلى أن المعدات المتجهة إلى هذا المشروع عبر ميناء نواكشوط ستزيد مداخيل الميناء بـ27.5 مليون دولار وهو ما يناهز أكثر من مليار في هذه المرحلة من عمليات تنفيذ المشروع.
وأضاف:” مشروع حقل السلحفاة الكبير هو مشروع الغاز الأعمق في العالم مما جعله يتطلب تكنولوجيات جديدة تم في إطارها استخدام 40 تقنية جديدة لأول مرة مما يدل على تعقيد عملية استخراج غاز هذا الحقل”.
بدوره قال النائب الأول لرئيس شركة بريتش بتروليوم ” بي بي”، في موريتانيا والسنغال، إيميل إسمايلوف، إن وصول معدات استخراج الغاز إلى ميناء نواكشوط يمثل مرحلة مهمة من أشغال مشروع حقل السلحفاة الكبير الذي تنفذه الشركة بالشراكة مع الشركة الموريتانية للمحروقات و كوسموس انرجي وبتروسن.
وأضاف في تصريح أوردته وكالة الأنباء الموريتانية، أن خطوط الأنابيب التي وصلت هي مجرد بداية للآليات التي ستدخل في الأنشطة المنتظرة لتنفيذ المشروع تحت سطح البحر، مشيرا إلى أن وصول المعدات الأخرى سيكون خلال الأسابيع المقبلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى