Site icon رفي دكار

موريتانيا تنهي عزل من التقوا بأول مصاب بكورونا

أنهت السلطات الموريتانية الحجر الصحي الاحترازي لـ 10 أشخاص التقوا بأول إصابة مؤكدة بفيروس «كورونا» في موريتانيا، وذلك دون تسجيل أي حالة عدوى بينهم.
وقالت هذه المصادر إن الأمر يتعلق بالأشخاص الذين اختلط بهم المواطن الأسترالي الذي دخل البلاد يوم 09 مارس الجاري، ودخل في العزل الذاتي يوم الثلاثاء العاشر من مارس، قبل أن تتأكد إصابته يوم الجمعة 13 مارس.
وجمعت السلطات الموريتانية جميع الأشخاص الذين تواصل معهم المصاب يوم الاثنين، وبلغ عددهم عشرة أشخاص، وأخضعتهم للعزل الصحي الاحترازي.
وبحسب مصادر «صحراء ميديا» فإن السلطات الصحية تستعد لإنهاء هذا الحجر الصحي الاحترازي، وذلك بعد أن أظهرت الفحوصات عدم وجود أي حالة عدوى في صفوف من التقى بهم الاسترالي.

صحراء ميديا

Exit mobile version