أخبار

مالي: 5 يونيو تتهم العسكر بمصادرة السلطة

أعلنت حركة 5 يونيو التي كانت تطالب برحيل الرئيس المالي المستقيل إبراهيم بوبكر كيتا عن رفضها للخلاصات الواردة في البيان الصادر عن أعمال الأيام التشاورية التي نظمته اللجنة الوطنية لخلاص الشعب التي أجبرت الرئيس كيتا على الاستقالة.
و اتهمت الحركة التي تضم قوى حزبية و مجتمعية من مختلف المشارب و التوجهات ، العسكر بمصادرة السلطة، وفق بيان حمل توقيع الدكتور شوغيل ميغا المكلف باللجنة الإستراتيجية في الحركة.
و اعتبرت الحركة أن البيان النهائي للأعمال التشاورية لم يأخذ بعين الاعتبار المداولات التي تم طرحها في الورشات المختلفة حول طبيعة المرحة الانتقالية ، و إسناد قيادة المرحلة لرئيس مدني ، و كذلك نفس الشيء بالنسبة للوزير الأول للمرحلة الانتقالية. و اعتبر البيان أن الوثيقة تعمدت إسقاط تثمين دور الحراك و شهدائه في عملية الانتقال السياسي.
و انتقد بيان الحركة أيضا الإضافات التي ألحقت بميثاق المرحلة الانتقالية، و التي لم تخضع أصلا للنقاش من قبيل صلاحيات نائب رئيس المرحلة الإنتقالية و تشكيل نمط لجنة تعيين أعضاء المرحلة الإنتقالية و القانون المحدد لتوزيع أعضاء اللجنة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى