أخبار

“مالي”: “الامام ديكو” ينتقد المجلس العسكري الحاكم ويتهمه بـالغطرسة

اتتقد الإمام محمود ديكو قادة المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في مالي، متهما إياهم بـ”الغطرسة”، مضيفا أنهم يسعون للبقاء “لفترة انتقالية غير محددة”
وأضاف ديكو في حديث له خلال منتدى حواري في باماكو، أن الشعب المالي “يدفع ثمن غطرسة هؤلاء، واحتفاء المجتمع الدولي” بهم.
وقال الإمام النافذ، الذي قاد مظاهرات واسعة ضد الرئيس السابق الراحل إبراهيم بوبكر كيتا، قبل أن ينقلب عليه الجيش: “قد أخرج وسيوقفونني، لكنني سأقول إن غطرستهم واعتزاز المجتمع الدولي بهم، يدفع الشعب المالي ثمنها”.
واعتبر ديكو الأمر “خطرا للغاية”، واصفا الطبقة السياسية بـ”الاحتضار والجمود”، و”المجتمع المدني بالغياب”.
 ويسبق حديث ديكو قمة مرتقبة للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “إيكواس” في 4 من يونيو بالعاصمة أكرا حول مالي، وبوركينافاسو وغينيا كوناكري، ينتظر أن يتم الحسم خلالها في استمرار العقوبات المفروضة على باماكو منذ يناير الماضي، أو رفعها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى