أخبار

مالي: الآلاف يحتفون بالانقلاب على كيتا وسط حضور بعض قادة الانقلاب

ط

نقلا عن الأخبار – خرج الآلاف اليوم في العاصمة باماكو، احتفاء بالانقلاب على الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا، والذي على إثره أعلن الاستقالة من منصبه الرئاسي، فيما لا يزال محتجزا بقاعدة كاتي العسكرية.

وشكر زعيم الحراك الإمام محمود ديكو العسكريين الذين أطاحوا بكيتا، داعيا إلى “إبعاد شياطين الفرقة”، معبرا عن أمله في أن يحترم الجيش التزامه.

وقال ديكو إنه “إمام وسيعود إلى مسجده”، مضيفا أنه يسعى “لمصالحة كل الماليين من كايس في الغرب إلى كيدال في الشمال الشرقي”، داعيا إلى “العفو عن أخي الأكبر إبراهيم بوبكر كيتا، فلم نكن نتمنى خروجه بهذه الطريقة”.

وحث ديكو أمام آلاف المحتشدين بساحة الاستقلال في باماكو على “العمل المشترك لمواجهة التحديات الراهنة، فمالي أسرة واحدة”.

وقد حضر التجمع الذي نظمه حراك 5 يونيو المناهض لبقاء كيتا في السلطة، نائب رئيس اللجنة الوطنية لإنقاذ الشعب – المجلس العسكري الحاكم حاليا في البلاد مالك جاو، والمتحدث باسم اللجنة إسماعيل واغي.

وقال واغي في كلمة له إنه ونائب رئيس اللجنة حضرا “لشكر الشعب المالي على دعمه”، مضيفا “نحن لم نقم بسوى إكمال العمل الذي بدأتموه، ونعترف لكم بنضالكم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى