دولي

كينيا: تحرير رهينة إيطالية مختطفة منذ 2018

الاستخبارات التركية تحرر إيطالية مختطفة في كينيا منذ 2018

تمكنت الاستخبارات التركية، من تحرير مواطنة إيطالية مختطفة في كينيا منذ 2018، قبل نقلها لاحقا إلى الصومال.

وذكرت مصادر أمنية تركية للأناضول، أن جهاز الاستخبارات نجح بالتعاون مع نظيريه في إيطاليا والصومال بتحرير “سيلفيا كونستانزو رومانو”.

وتعرضت رومانو (25 عاما) للاختطاف بمنطقة “شاكاما” جنوب شرقي كينيا في نوفمبر/تشرين الثاني 2018.

وعقب ذلك طلبت روما، من أنقرة المساعدة في العثور على المختطفة وتحريرها.

وتمكنت الاستخبارات التركية في ديسمبر/كانون الأول الماضي من تحديد مكان المواطنة الإيطالية، والتأكد من سلامتها.

وحررت الاستخبارات التركية، رومانو خلال عملية أمنية قادتها بالتعاون مع نظيرتيها الإيطالية والصومالية، ليل الجمعة/السبت.

وتسلمت البعثة الدبلوماسية الإيطالية، مواطنتها المحررة من الاستخبارات التركية، بالعاصمة مقديشو، السبت.

ولم تذكر المصادر، معلومات عن الجهة المختطفة للمواطنة الإيطالية.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية، أن رومانو كانت قبل اختطافها متطوعة بمنظمة “إفريقيا مليليل أونلوس” المدنية الإيطالية في كينيا.

كما احتفى الإعلام الإيطالي بتحرير المختطفة، مسلطا الضوء على دور تركيا القوي.

من جهتها، قالت نائبة وزير الخارجية الإيطالي، مارينا سيريني دي، في حوار مع قناة “LA7” المحلية، أن “تحديد مكان المختطفة والتحرك بسرعة لتحريرها جرى بالتعاون مع عناصر الاستخبارات التركية الموجودة بالمنطقة”.

وحطت ظهر الأحد، طائرة خاصة تحمل على متنها رومانو، بمطار “شيامبينو” في العاصمة روما.

وتقدم رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، ووزير الخارجية لويجي دي مايو، بالشكر لكل من ساهم في تحرير رومانو..

المصدر: وكالة الأناضول

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى