أخبار

كازمانس: الجيش السنغالي يستأنف قصف قواعد المتمردين في غابة “امبسين”

بعد عدة سنوات من الهدوء ، بدأ الجيش السنغالي نهاية الأسبوع بقصف قواعد المتمردين في غابة “مبسين” ، الواقعة في محافظة “اديان” ، في منطقة زيغينشور.
حيث أطلق الجيش السنغالي يوم السبت عدة قذائف ثقيلة على المتمردين .
وقد غادر السكان اللاجئون على طول الحدود بين السنغال وغينيا بيساو أراضي ملجئهم بسبب تزايد حدة المعارك بين الجيش والانفصاليين.
واستخدم الجيش السنغالي في مواجهة المتمردين مروحية قتالية تابعة للقوات الجوية.
ويطارد الجيش منذ السبت الماضي المتمردين الذين يفترض أنهم ينتمون إلى حركة القوى الديمقراطية في كازامانس.

ويشن الجيش هجومه ردا على محاولة العصابات المسلحة التي السيطرة على قرية “مبسين “وضواحيها. “
وأفاد شهود عيان بأن إطلاق نار كثيف بين الجيش والعصابات المسلحة التي تنتمي إلى حركة المتمردين {Mfds } وقع يوم السبت ، حوالي الساعة الثانية ظهرا في غابة”مبيسين “ومحيطها.
وقد استمرت المواجهات في منطقة القتال لعدة ساعات ، ولا سيما المنطقة التي قتل فيها جنديان بعد أن وقوعهما على لغم
“قامت العصابات المسلحة بالتقدم في القرى المحيطة “بمبيسين”
وأكدت مصادر فرار اللاجئين الذين يعيشون على طول الحدود بين السنغال وغينيا بيساو والذين لا يستطيعون الصمود في وجه القذائف العنيفة وشدة القتال .
وسمع القصف الذي استمر أكثر من ثلاثة ساعات في قلب قرى بلديتي “أديان “وبوتوباكاماراكوندا”.
وقالت مصادر عسكرية إن هذه العملية العسكرية واسعة النطاق قامت بتفكيك جميع قواعد المتمردين في المنطقة التي كانت دائماً ملاذاً أو مكاناً مميزاً للمقاتلين من أجل حركة الاستقلال.
وان الهجوم الذي شُن ضد قواعد المتمردين جزء من مهمات تأمين السكان وممتلكاتهم ، والتي ستسمح لهؤلاء السكان الذين فروا من أراضيهم لأكثر من 20 عامًا بالعودة إلى ديارهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: