أخبار

رابطة الأئمة و الدعاة تهدي سيارة إسعاف إلى المركز الصحي لقرية تشُولُومْ فال

أهدت رابطة الأئمة و الدعاة في السنغال سيارة إسعاف مجهزة للمركز الصحي بقرية تشولوم فال – Thiolom Fall حيث أقيم حفل لتسليمها بداكار الخميس 1 ديسمبر 2022.

حيث ذكر الأمين العام للرابطة، فضيلة الإمام أحمد دام انجاي، خلال حفل تسليم السيارة أنها ستستخدم حصرياً في نقل المرضى، مشيراً إلى أنها تساهم بشكل كبير في تخفيف معاناة سكان قرية “تشُولُومْ” البالغ عددهم 31.000 نسمة، و التي تقع في مقاطعة كبمير بإقليم لوغا، حيث تبعد عن داكار العاصمة بـ 184 كلومتر.

و أوضح الإمام دام أن رابطة الأئمة و الدعاة حصلت على هذه السيارة من طرف مؤسسة خدمة السنغال – Fondation Servir le Sénégal التي ترأسها السيدة الأولى التي كانت تهدي سيارات إسعاف إلى بعض الجمعيات الإسلامية التي تحظى بمؤسسات طبية، و استفادت رابطة الأئمة و الدعاة في السنغال منها. و أشار فضيلته إلى أن الرابطة، بعد مشاورات عديدة، قررت بالإجماع إهداء هذه السيارة إلى سكان قرية تشُولُومْ الذين هم في أمس الحاجة إليها، و ذلك في ظل غياب منشآت صحية تابعة للرابطة.

و في السياق ذاته، أكد الأمين العام لرابطة الأئمة و الدعاة في السنغال أن هذه المبادرة الإنسانية تدخل في إطار العمل الخيري الإسلامي لمساعدة المحتاجين، و خاصة سكان قرية تشُولُومْ الذين يعانون كثيرا من أجل إجلاء المرضى عامة، و الحوامل على وجه الخصوص عندما يصلن إلى مرحلة ما قبل الولادة، مضيفاً أنها تأتي استجابة لطلب سكان تشولوم عبر رئيس مجلس شورى رابطة الأئمة و الدعاة في السنغال، فضيلة الإمام امباي نيانغ.

من جانبه، وجه السيد بوناما غي، رئيس لجنة الصحة، الشكر الجزيل إلى رابطة الأئمة و الدعاة على منحهم هذه السيارة التي ستستفيد منها 84 قرية، و 31.000 نسمة على حد تعبيره، مشيرًا إلى أنهم بذلوا جهوداً مضنية في وقت سابق للحصول عليها من وزارة الصحة لكن دون جدوى، حتى قدر الله أن يحصلوا عليها عبر رابطة الأئمة و الدعاة في السنغال.

فيما ذكرت الممرضة فاتما امبوج، رئيسة المركز الصحي لقرية تشولوم، أهمية هذه السيارة في تخفيف معاناة المرضى، و تسهيل عملية نقلهم إلى المستشفى الإقليمي بـ “لوغا” في حال وجود حالات طوارئ، مجددة شكرها الجزيل إلى رابطة الأئمة و الدعاة.

بدوره، أشاد النائب الأول لعمدة بلدية “تشولوم” بمبادرة رابطة الأئمة و الدعاة بمنح سيارة إسعاف إلى المركز الصحي لقرية تشولوم، و التي تمثل شكوى قديمة لأهلها، مطالباً الدولة السنغالية العناية بالأئمة و الدعاة لتسهيل دورهم الرائد في العمل الإسلامي الخيري و الإجتماعي لما يتمتون به من سمعة طيبة و أخلاقيات كريمة تؤهلهم من إيصال المساعدات الإنسانية إلى المستحقين.

هذا، و ذكر الإمام حبيب لي، المسئول عن ممتلكات الرابطة إلى أهمية العمل الخيري، و الإنفاق في سبيل الله لتخفيف معاناة المواطنين، و أضاف فضيلته أن الأئمة و الدعاة مطلوبون من أن يكونوا في طليعة المبادرات الإنسانية و الخيرية تطبيقا لرسالة الإسلام، مشيراً إلى أن ذلك مبدأ قرآني أصيل “و تعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان”

من جهته، أوصى الإمام امبي نيانغ ، رئيس مجلس شورى رابطة الأئمة و الدعاة وفد قرية تشُولُومْ فال، بالعناية أكثر لهذه السيارة الطبية المجهزة خاصة على جانب الصيانة، لضمان فاعليتها و استمرارية خدماتها الطبية، داعياً الله سبحانه وتعالى بأن تكون هذه المبادرة مفتاحا لمبادرات إنسانية أخرى تساهم بشكل كبير في تخفيف معاناة الشعوب داخل السنغال و خارجها.

و اختتم الحفل بالدعاء بعد عملية تسليم و استلام مفتاح سيارة الإسعاف بين الإمام أحمد دام انجاي، الأمين العام لرابطة الأئمة و الدعاة، و السيد مختار جوب، النائب الأول لعمدة بلدية تشولوم فال وسط أجواء سادها الفرح و البهجة و السرور.

يذكر أنه حضر حفل تسليم سيارة الإسعاف، الإمام أحمد دام انجاي الأمين العام لرابطة الأئمة و الدعاة، و المسئول المالي للرابطة الإمام محمد لوح، و رئيس اللجنة العلمية الإمام مصطفى عمار، و رئيس لجنة الدعوة الإمام فاضل تال، و رئيس لجنة التنظيم الإمام أبوبكر فاي، و المسئول عن الممتلكات الإمام حبيب لي، و كذلك الإمام امباي نيانغ، رئيس مجلس شورى رابطة الأئمة و الدعاة في السنغال.

كما حضر من جهة وفد تشولوم كل من السيد ماجور فال موظف سابق في البنك الدولي، و السيد مختار جوب النائب الأول لعمدة البلدية، و رئيسة المركز الصحي لتشولوم الممرضة فاتما امبوج، و رئيس لجنة الصحة السيد بوناما غي.

التقرير / محمد منصور انجاي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: