أخبار

رئيس موريتانيا يحذر المنقبين عن الذهب من تجاوز حدود البلاد

عقب تكرر عمليات قتل منقبين موريتانيين خارج الحدود الشمالية للبلاد.

حذر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، الثلاثاء، العاملين في مجال التنقيب التقليدي عن الذهب في بلاده من تجاوز حدود الدولة.

وعلى مدى الأشهر الأخيرة قتل عدة منقبين موريتانيين إثر تعرضهم بشكل متكرر لقصف مجهول خلال تنقيبهم عن الذهب في مناطق خارج الحدود الشمالية لبلادهم.

وقال ولد الغزاوي، في كلمة خلال وضع حجر أساس منشأة حكومية في نواكشوط، إن “السلطات الأمنية لن تسمح باستمرار تجاوز المنقبين لحدود البلد”.

وأضاف: “آسف لما يتعرض له أبناؤنا بسبب ارتكاب أخطاء كتجاوز الحدود أو عدم احترام إجراءات السلامة”.

وأشار إلى أنه ألزم الجهات الأمنية والإدارية في البلد بالصرامة في القيام بواجباتها وفي إنفاذ القرارات التي تصدر دون تردد ولا محاباة، في إشارة إلى القرارات التي تعلن السلطات من حين لآخر حظر تجاوز الحدود.

وكان آخر الحوادث التي تعرض لها المنقبون الموريتانيون، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، حين قتل ثلاثة منهم بعد تعرضهم لقصف مجهول، خلال تنقيبهم عن الذهب في مناطق خارج الحدود الشمالية لموريتانيا.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن القصف المتكرر الذي يتعرض له المنقبون الموريتانيون خارج حدود البلاد الشمالية.
ويغامر المنقبون عن الذهب بعبور الحدود الموريتانية نحو الأراضي الجزائرية، أو المنطقة العازلة بإقليم الصحراء، بحثا عن مناطق جديدة للتنقيب عن الذهب.
وسمحت السلطات الموريتانية منذ 2018 لمواطنيها بالتنقيب يدويا عن الذهب السطحي في مناطق عدة شمالي البلاد.

الإفريقية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: