أخبار

“جائزة الشيخ ابراهيم انياس للقرآن الكريم” تندد بجريمة حرق المصحف في “اسويد”

ندد الشيخ محمد عبد الملك انياس، رئيس جائزة الشيخ إبراهيم، الدولية لحفظ وتجويد القرآن الكريم ، بما أقدم عليه أحد المتطرفين بحرق المصحف الشريف أمام السفارة تركية في العاصمة السويدية ستوكهولم.
وقال محمد عبد الملك انياس في تغريدة له عبر حسابه على تويتر ::”لقد تلقينا باستنكار واستغراب شديدين خبر إقدام شواذ موتورين بإحراق نسخة من المصحف الشريف أمام سفارة جمهورية تركيا في ستوكهولم.
وأضاف “إن جائزة الشيخ ابراهيم نياس الدولية لحفظ وتجويد القران الكريم، لتدين وتستنكر بشدة سماح السلطات السويدية لأحد المتطرفين بإحراق نسخة من المصحف الشريف في قلب ستوكهولم”.
وختم رئيس الجائزة تغريدته بالدعوة إلى أهمية نشر قيم الحوار والتسامح والتعايش، ونبذ الكراهية والتطرف.
يذكر أن جائزة الشيخ إبراهيم التي تنسم في مدينة الشيخ بولاية كولخ الواقعة في الشرق السنغالي ، تأسست منذ 2013.
وينظم القائمون على الجائزة بشكل سنوي مسابقة للقرآن الكريم خلال شهر رمضان يشارك فيها عشرات الطلاب من مختلف الدول الأفريقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. جزاكم الله عن الاسلام والمسلمين والقرآن خير الجزاء
    ونحن معكم نندد ونستنكر ذلك الفعل الشينيع بشدة.
    وما ذلك إلا لجهلهم بالإسلام وسماحته وفضله على الأديان وما فيه من الخير ولكن الله يهدي من يشاء، ومهما فعلوا فالقرآن محفوظ في الصدور حتى لو أحرقوا جميع مصاحف العالم فالله حافظ كتابه بقوله: إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: