Politique

انتخاب السنغال عضوا في المكتب التنفيذي لرابطة برلمانيي القدس

بدعوة من السيد نعمان كورتولموش رئيس الجمعية الوطنية التركية، شارك أمادو مامي ديوب في المؤتمر الخامس لرابطة برلمانيي القدس وفلسطين الذي عقد في اسطنبول في الفترة من 26 إلى 29 أبريل 2024، تحت عنوان الموضوع: الحرية والاستقلال لفلسطين.

وجرت مراسم الافتتاح بحضور فخامة الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية التركية، وبمشاركة عدد من رؤساء الجمعية ونواب الرؤساء و600 برلماني يمثلون ثمانين دولة حول العالم. “خلال التجديد للسلطات، تم انتخاب السنغال عضوا في المكتب التنفيذي للرابطة في شخص السيدة مارية جينغ، وبالتالي فإن بلادنا ستمثل غرب أفريقيا داخل هذه الهيئة،» حسبما جاء في بيان صحفي صادر عن الجمعية الوطنية.

ويشير البيان إلى أنه على هامش مؤتمر رابطة برلمانيي القدس، عقد الرئيس أمادو مام جوب اجتماعات ثنائية مع نظيريه من تركيا وغامبيا وكذلك رئيس رابطة برلمانيي القدس.

وأعرب في افتتاح المؤتمر عن دعم السنغال الثابت للقضية الفلسطينية وقال “أود أيضًا أن أحيي الجهود الحثيثة التي تبذلها الأمة الإسلامية لمساعدة الشعب الفلسطيني الشقيق على استعادة حقوقه المشروعة، والعيش بسلام في دولة مستقلة ذات سيادة، مع حدودها آمنة ومأمونة ومعترف بها دوليا، وعاصمتها القدس الشرقية”.

وبلدنا، السنغال، المخلص لمبادئ التضامن وتعزيز واحترام حقوق الإنسان، ثبت على هذه الديناميكية من خلال استمراره في رئاسة اللجنة الخاصة التابعة للأمم المتحدة المعنية باحترام حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.

كما أود أن أؤكد هنا تصميم الجمعية الوطنية السنغالية على العمل جنبًا إلى جنب مع الحكومة لتعزيز ودعم نضال الشعب الفلسطيني الشقيق .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى