أخبار

الندوة العالمية للشباب الإسلامي تقيم ملتقى رياضيا و ثقافيا للشباب في دكار

أقام مكتب الندوة بالسنغال الملتقى الرياضي الشبابي بالعاصمة داكار تحت شعار
” شباب اليوم قادة الغد”
حضره طلاب من جاليات موريتانيا، وتشاد، وجزر القمر، بالإضافة إلى طلاب السنغال في جامعة الشيخ أنتا جوب، وجمعية الطلاب و التلامذة من أجل التفوق – ANEEEX، و حركة الشبيبة المتحدة للربانية و العمل و الخلق – JUSTE، وجمعية الطلبة و التلامذة المسلمين بالسنغال – AEEMS، و جمعية الشباب المسلمة بيوف – JAMY.

واشتمل الملتقى على دوري رياضي بين الفرق المشاركة،
ودوري ثقافي تخلله محاضرة قيمة عن دور الشباب في بناء المجتمعات.

وقد حقق الملتقى أهدافه من التعاطف بين الشباب، وإيجاد علاقات طيبة مع حثهم على الإجتهاد في طلب العلم لنفع أوطانهم، وحسن استغلال أوقات فراغهم. كما تعرف المشاركين جميعا على الندوة العالمية للشباب الإسلامي، وجهودها مع الشباب والطلاب، ودوها الريادي في رعاية الشباب.

وعبر المشاركون عن سعادتهم بحضور هذا الملتقى، مثمنين دور المملكة العربية السعودية في الاهتمام بالشباب والطلاب، مشيدين بجهودها المتميزة في كل بقاع العالم الإسلامي.

من جانبه، رحب مدير مكتب الندوة الأستاذ محمد فتحي عيد بالفرق المشاركة، وشكرهم على الإعداد الراقي للملتقى رياضيا وثقافيا، مؤكداً أن الندوة العالمية هي بيت الشباب، وتقوم على رعاية الشباب رعاية شاملة لتخرج للأمة جيلا نافعا متميزافي العلم والخلق والعمل الجاد.

و اختتم الملتقى بتوزيع جوائز على الفرق الفائزة في جو من الحب والتقدير. كما طالب المشاركون بتكرار هذه الأنشطة النافعة المهمة لهم كشباب يحتاج إلى دعم ورعاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: