Site icon رفي دكار

الصومال : الرئيس يعطي لرئيس الوزاء عشرة أيام إضافية لتشكيل الحكومة

أعطى البرلمان الصومالي رئيس الوزراء حمزة عبدي بري، وقتا إضافيا لمدة عشرة أيام لتشكيل حكومته التي ينتظر أن تكون بارقة أمل لإرساء استقرار سياسي يحتاجه البلد الذي تعصف به النزاعات والحروب الأهلية منذ ما يزيد على ثلاثة عقود.
وعيّن الرئيس الصومالي الجديد، حسن شيخ محمود في يونيو الماضي، حمزة عبدي بري رئيسا للحكومة، وكان البرلمان قد منحه الثقة في 25 يونيو الماضي، على أن يشكل حكومته خلال 30 يوما بحسب الدستور.
وبرر رئيس الوزراء الجديد هذا التأخير بتأثير العملية الانتخابية الطويلة وما نجم عنها من انعدام للثقة. وقال في بيان “بهدف تشكيل حكومة جيّدة ومتوازنة، من الأساسي أن أكرس وقتا كافيا لاستشارة مختلف المسؤولين السياسيين في البلد وفي المجتمع المدني”.
وفي 15 يونيو، أصبح حمزة عبدي بري (48 عاما) النائب من ولاية جوبالاند والعضو في حزب الرئيس حسن شيخ محمود، رئيس الوزراء الحادي والعشرين للصومال خلفا لمحمد حسين روبل الذي تولى هذا المنصب منذ سبتمبر 2020.
يذكر أن الصومال تشهد منذ 15 عاما تمردا ضد الحكومة الفيدرالية تخوضه جماعة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة. كما تواجه البلاد خطر مجاعة وشيكة ناجمة عن واحدة من أسوأ موجات الجفاف منذ 40 عاما.
ويعاني ما يربو عن 7,1 مليون صومالي، أي نحو نصف عدد السكان، من حالة انعدام حاد للأمن الغذائي، بحسب الأمم المتحدة، فيما تسبب الجفاف بنزوح نحو 918 ألف شخص إلى دول مجاورة.

Exit mobile version