أخبار

الشرطة تفرض حظر التجول في مقديشو خلال الانتخابات الرئاسية.

أعلنت الشرطة الصومالية حظرا للتجوال لمدة 33 ساعة في العاصمة مقديشو سيبقي جميع السكان تقريبا في منازلهم خلال الانتخابات الرئاسية التي يجريها نواب يوم الأحد والتي يسعى خلالها الزعيم الحالي محمد عبد الله فرماجو للحصول على ولاية ثانية.
وأعلن المتحدث باسم الشرطة عبد الفتاح عدن في مؤتمر صحفي يوم السبت فرض حظر كامل للتجوال في المدينة، يغطي حركة المرور والأشخاص، من يوم السبت الساعة 9:00 مساءً (1800 بتوقيت جرينتش) حتى يوم الاثنين الساعة 6:00 صباحًا.
ولا يزال المشرعون وأفراد الأمن وجميع المسؤولين الآخرين المشاركين في التصويت أحرارًا في التحرك خلال تلك الساعات.
وستجرى الانتخابات غير المباشرة، التي يختار فيها المشرعون رئيسًا، في مطار خلف الجدران للمساعدة في درء الهجمات المحتملة أو تدخل الفصائل داخل الأجهزة الأمنية.
ويواجه فرماجو 37 معارضا في التصويت، من بينهم رئيسان سابقان، شريف شيخ أحمد وحسن شيخ محمود، الذي يعتبره المحللون الأوفر حظا.
ومن المقرر أن تبدأ الاقتراع في ساعة مبكرة من صباح الأحد ومن المتوقع أن تستمر في وقت متأخر من الليل وسط أجواء أمنية متقلبة تخشى فيها الشرطة أن تسعى جماعة الشباب لتنفيذ هجمات لتعطيل الحدث.
وسيرث زعيم الصومال المقبل قائمة مروعة من التحديات، بما في ذلك أسوأ جفاف منذ 40 عامًا، وصراع عنيف يدخل عقده الرابع، والخلافات العشائرية، والصراع على السلطة بين الحكومة والدول الأعضاء الفيدرالية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى