أخبار

السودان: يتمسك بملكية منطقة “الفشقة” المتنازع عليها مع إثيوبيا.

تمسكت الحكومة السودانية بملكيتها لمنطقة “الفشقة” المتنازع عليها مع إثيوبيا. وقال وزير الخارجية السوداني على الصادق، خلال مباحثاته بالخرطوم مع المبعوثة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة للقرن الإفريقي هنا تيتيه، إن “الفشقة أرض سودانية، داعيا إثيوبيا إلى الكف عن ادعاء احتلال السودان لأراضيها قبل الدخول معها في أي مفاوضات في هذا الشأن.
وبحسب بيان للخارجية السودانية، فقد بحث هذا اللقاء العلاقات السودانية الإثيوبية على ضوء الخلاف بين البلدين حول سد النهضة وفي منطقة الفشقة الحدودية. وشدد الوزير السوداني على أن المفاوضات والحوار هما الحل الأمثل لتسوية الخلاف وتقريب وجهات النظر بشأن سد النهضة.
ويتنازع السودان وإثيوبيا ملكية منطقة “الفشقة” الواقعة على الشريط الحدودى بينهما. ومنذ 16 ديسمبر ،2020، نشر السودان قوات عسكرية في المنطقة الحدودية، وأعلن استعادته لأراض كانت تفلحها مجموعات إثيوبية.
ومحلية الفشقة هي إحدى المحليات الخمس المكونة لولاية القضارف بشرق السودان، وعادة ما تشهد هجمات دموية من قبل مليشيات إثيوبية، تتهم الخرطوم أديس أبابا بدعمها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى