أخبار

السنغال : مقتل شخصين أثناء فرض حظر التجوال في إقليم كيدوغو

كتب – ابن الزهراء غي


لقي شخصان مصرعهما إثر إطلاق نار من قبل رجال الدرك الذين يقومون بفرض حظر التجوال كالعادة في جميع أنحاء البلاد .

وجرى الحادث في ليلة الجمعة الماضية، وتحديداً في قرية باتانكو الواقعة على بعد 40 كيلومتراً من إقليم كيدوغو جنوب شرق السنغال .

ووفقا لتقرير مفصل عن الحادثة بثته الإذاعة السنغالية الدولية (RSI) فقد قام عناصر الدرك بتركيب جهاز أمني في مخيم ماكو لفرض حالة الطوارئ من قبل السلطات السنغالية وحظر استغلال الذهب في مواقع خاصة تمنع الوصول إليها ، وعلى إثر ذلك أسقطت الدورية برصاصها بشكل خاطئ ثلاثة شبان من سكان باتانكو.

وأضاف مراسل الإذاعة السنغالية ، أن أحد الشبان انتشلت جثته من النهر، ونجا اثنين من زملائه من الغرق .
وتمكن رجال الإطفاء من العثور على جثته، ونقله إلى المستشفى لتشريح الجثة وهو ما رفضه سكان باتنكو الذين طلبوا من السلطات المحلية تسليمها إليهم لدفنها مباشرة .

وقال المصدر نفسه ، عندما رفضت السلطات المحلية هذا الطلب ، وقعت مواجهات عنيفة بين الشرطة والسكان ، فيما قتل شاب آخر خلال الاشتباكات التي شهدت تبادل رمي الأحجار وإطلاق عدة غازات مسيلة للدموع في صباح الجمعة .”

وقد شهدت السنغال منذ مساء الرابع والعشرون حالة الطوارئ وفرض حظر التجوال من الساعة الثامنة مساء إلى السادسة فجرا في عموم البلاد منعا لتفشي الوباء كوفيد 19 ، وبحسب الفيديوهات المتداولة في الشبكات العنكبوتية ، فقد استخدمت الشرطة ورجال الدفاع والأمن العصى لضرب الأشخاص والمارين بسبب انتهاكهم حظر التجوال المعلن في البلاد منذ أيام ضمن التدابير الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا ، وهي إجراءات يستنكرها النشطاء في التواصل الإجتماعي معتبرين أنها أسلوب قوة وعنف أمام الشعب .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى