أخبار

السنغال: رئيس قسم الأمراض المعدية: الوضع يتطلب صرامة واحترازا أكثر

قال البروفيسور موسى سار: إنه بات من اللازم اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لتجنب انتشار الفيروس التاجي في السنغال. وقال الطبيب في حوار مع صحيفة “ليبراسيون ” إن الحالات المجتمعية أصبحت تشكل مصدر قلق .
وتساءل هل يجب علينا إذن أن نحاصر السنغاليين أو نتبنى الحجز الجزئي في داكار حيث تتزايد الحالات المجتمعية التي وصلت اليوم (16 من أصل 26 يوم أمس ، الأربعاء 15 أبريل) وطالب رئيس قسم الأمراض المعدية في مستشفى فان بتوخي الحذر.
واكد أن الوضع يتطلب إجراءات مصاحبة للحجر الصحي، وإنه يمكن أن يكون الحجر الجزئي فعالًا نظريًا. لأن المصاب بالفايروس لو تنقل بالفعل في أحياء أخرى حيث ربما أصيب اشخاص اخرون.
ويرى أنه من اللازم أن يطلب من الجميع ارتداء قناع. إذا كان هناك ارتداء عام للقناع ، فيمكننا تجنب الحجر وهذا هو أسهل طريقة الآن “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى