أخبار

السفير الموريتاني في السنغال: لم تسجل إصابة أي مواطن موريتاني بكورونا في السنغال

مـوقع الطـواري الألكتـروني
السفير الموريتاني في داكار شيخنا ولد النني

قال السفير الموريتاني في داكار في تصريح له بثه التلفزيون الموريتاني إن السفارة الموريتانية قامت بإحصاء المواطنين الموريتانيين العالقين في داكار وروصو، لتقييم أوضاعهم وتوصيل الدعم المادي إليهم بالتعاون مع رئيس الجالية الموريتانية في السنغال السيد أحماد ولد ابه، حيث وصل عدد المسجلين إلى 300 شخص، تم توزيع مبالغ مالية على المحتاجين منهم  في داكار، وفق تقييم أعدته لجنة فينة من السفارة وممثلين عن الجالية، فيما تم تقديم إعانات غذائية وعينية للمواطنين الذين اختاروا البقاء في معبر روصو والبالغ عددهم 106 فردا، وقامت السفارة بإعادة عدد من الطلبة العالقين في معبر روصو إلى داكار وسينلوي.

وأكد السفير الموريتاني أن الجالية الموريتانية في السنغال لم يصب أي منها حتى اليوم بفيروس الكورنا.

وأشاد السفير الموريتاني شيخنا ولد النني  بتعاون السلطات السنغالية مع السفارة الموريتانية في ظل هذه الجائحة وهو ما يعكس عمق العلاقات المتميزة  التي تجمع الشعبين الموريتاني والسنغالي في ظل قيادة البلدين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى