أخبار

الحكومة المالية: نحن من نملك قرار اختيارشركائنا

قالت الحكومة المالية إنها “لن تسمح لأي دولة باتخاذ خيارات مكانها” مضيفة أنها هي وحدها من تملك “قرار اختيار الشركاء” الذين يمكن للبلاد الاستعانة بهم.
 
وأكدت حكومة باماكو في بيان صادر عنها اليوم الأحد أنها تستند على “حقها السيادي” و”الحرص على حماية وحدة أراضيها” في ما يتعلق بـ”الرغبة المنسوبة للسلطات المالية لتوظيف مرتزقة”.
 
واستنكرت الحكومة المالية في بيانها نشر “إشاعات وتقارير صحافية موجهة في إطار حملة لتشويه سمعة بلادنا وقادتها”.
 
ويأتي بيان الخارجية المالية، على خلفية اتهام البلاد بالسعي لاستجلاب “مرتزقة” بعد تقارير حول محادثات تجريها مع شركة الأمن الروسية الخاصة “فاغنر”.
 
وكانت فرنسا وألمانيا قد حذرتا من أن نشر قوات تابعة لشركة “فاغنر” الروسية من شأنه أن يجعلهما تراجعان مشاركتهما العسكرية في مالي.
 
من جانبها أدانت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) الخميس الماضي “إرادة السلطات الانتقالية لتوظيف شركات أمنية خاصة في مالي”، محذرة من أن ذلك ستكون له “تداعيات أكيدة على صعيد تدهور الوضع الأمني” في البلد والمنطقة.
 
ولم تعلن الحكومة المالية حتى الآن وبشكل صريح عن وجود اتصالات مع “فاغنر”، لكن رئيس وزراء البلاد ألمح إلى ذلك قبل أيام خلال كلمة في “منتدى باماكو”.
 
وقال شوغويل كوكالا مايغا إن “هناك شركاء قرروا مغادرة مالي… وهناك مناطق صارت مهجورة”، متسائلا: “ألا يجب أن تكون لدينا خطط بديلة؟”

القناة الإفريقية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: