أخبار

الجالية السنغالية في “بلجيكا” تثمن مبادرة “كريم واد” لدعم جهود الحكومة في مكافحة كورونا

تلقى موقع “رفي داكار” بيانا من الجالية السنغالية المقيمة في بلجيكا يثمنون فيه مبادرة “كريم واد”نجل الرئيس السنغالي السابق، واليت تمثلت في تقديم 5000 جهاز فحص سريع للكشف عن فيروسس كورونا، وقال البيان  إن مساهمة كريم واد تستحق الترحيب ، حيث إنها أظهرت التزامه الكامل بمحاربة هذا الفيروس الذي  لم يُكشف بعد عن حجم الضرر الذي تسبب فيه .

وأضاف: ستساعد هذه المساهمة  في تعزيز معدات الطاقم الطبي وقدراته من أجل تمكينه من قراءة أوسع وأسرع لحالة انتشار الفيروس، والمضي قدما في تطبيق الاستجابات المناسبة.

إن هذه المبادرة  التي  اتخذها هذا المواطن السنغالي، المنفي من بلاده ، تثبت للجميع أن روحه ووطنيته ترتفع عن الانقسامات السياسية.

وهي فرصة لنقتدم إلى السيد “كريم واد” بالتهنئة والتقدير نيابة عن جميع أقاربنا وأصدقائنا وجميع الضحايا لـ COVID19، على فعله المستنير ، وندعو  جميع القادة والفاعلين أن يتحدوا ويتضامنوا من أجل تلبية توقعات شعبنا وتطلعاته نحو المستقبل

كما أننا نؤكد للجميع عزمنا على  المشاركة في زخم التضامن الوطني هذا، من أجل العودة إلى الحياة الطبيعية في السنغال العزيزة.

من أجل سلامتنا وسلامة أحبائنا ، دعونا ننتبه لهذا الفيروس ونكون حذرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى