أخبار

إلغاء الرحلات الجوية المحلية والدولية في مطار مقديشو عقب هجوم عنيف.

شنت حركة الشباب هجوما، اليوم الأربعاء، على مطار مقديشو، حيث سمع دوي إطلاق نار عقب الهجوم، إثر اشتباكات لا تزال مستمرة بين المسلحين وقوات الأمن. وتقول تقارير إعلامية محلية إن ثلاثة من المهاجمين قتلوا، فيما أصيب نائب قائد شرطة المطار الدولي.
وأفادت وسائل إعلام صومالية، أنه تم إلغاء الرحلات الجوية المحلية والدولية في مطار مقديشو عقب هجوم في المطار.
وأوضح الجيش الصومالي  أن عملية إطلاق نار جارية قرب مطار مقديشو الدولي، وأن مسلحون بزي قوات حكومية تمكنوا من التسلل لمقر شركة أجنبية قرب المطار. وأضاف أن المسلحين أطلقوا النار على القوات الأفريقية التي تؤمن المطار، وأن الكثير من الأجانب وأغلبهم من أفريقيا محاصرين في المطار بسبب إطلاق النار.
ولاحقا أعلنت “حركة الشباب” الصومالية تبنيها الهجوم على مطار مقديشو الدولي، مشيرة إلى أن مقاتليها دخلوا مجمعا سكنيا يضم بعثات غربية بمقديشو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى