Site icon رفي دكار

كوت ديفوار: جبهة معارضة موحدة ضد المأمورية الثالثة للرئيس

نظم الآلاف من أنصار قوى المعارضة بكوت ديفوار مهرجانا حاشدا للمطالبة بتراجع الرئيس الحسن واترا عن الترشح لمأمورية ثالثة. 

و شكلت الأحزاب ،التي كانت في السابق تواجه خلافات بينية، مهرجانا في ملعب ابدجان حضره الآلاف من أنصارها وطالبت بسحب الرئيس واترا لترشحه باعتباره مخالف للدستور، حسب تصريحات قادتها.

و قد رفع المحتجون في أول تجمع موحد لقوى المعارضة لافتات معارضة لترشيح واترا، و قد حمل بعضها عبارة “جميعالمعارضة بكوت ديفوار تقول لا لا لا”. و قد ضمت هذه التظاهرة لأول مرة العديد من رموز المشهد السياسي المعارض بالبلد من أمثال الرئيس الأسبق هنري كونان بدي و ممثلين عن الرئيس السابق لوران اغباغبو و الوزير الأول الأسبقغيوم سورو. 

كما حضرها وزراء سابقون في حكومة الرئيس واترا اختلفوا معه لاحقا.

و كانت هذه الأحزاب قد تطالب في السابق بسحب ترشح الرئيس واترا للإنتخابات االرئاسية المقرر تنظيمها في نهايةالشهر. و اعتبرت الأحزاب أن العملية الإنتخابية المقبلة تتطلب عملية إصلاح جذري تتضمن إجراء تغييرات عميقة على اللجنة المستقلة للإنتخابات و مراجعة اللائحة الإنتخابية الحالية. و تشهد البلاد منذ أيام أزمة سياسية على خلفيةإعلان الرئيس واترا ترشحه لمأمورية ثالثة في ظل منع دستور البلاد للرئيس بالترشح أكثر من فترتين. 

و جاء إعلان واترا لترشحه بعد وفاة مرشح السلطة آمادو غون كوليبالي الذي توفي في ظروف مفاجئة.

Exit mobile version