Site icon رفي دكار

تنسيقية نقابات المعلمين لمجموعة ٧ في السنغال تقرر إضرابا شاملا .

كتب : مور لوم – رفي داكار

أعلن الناطق باسم نقابة المعلمين أن النقابة ستبدأ الخميس ١٢ مارس إضرابا جديدا في الخامسة من خطتها إن لم تحقق الحكومة السنغالية المطالب
ويأتي إضراب الخميس بعد سلسلة أنشطة سابقة، تضمنت وقفات إحتجاجية أمام مفتشيات الأكاديمية، ومسيرات سلمية في شوارع مدينة تياس،وتشمل الإضرابات إلى توقف جزئي عن التدريس،ابتداء من الساعة التاسعة صباحا في يومي الخميس والجمعة القادمين، على أن يستأنف الإضراب الشامل يوم الثلاثاء ١٧ مارس يعقبها توقف جزئي يوم الجمعة الموافق ١٨ من الشهر الجاري ، وتدعو النقابة جميع المعلمين والمعلمات إلى مقاطعة التقييمات بما في ذلك الواجبات الشهرية والاختبارات في الفترة الدراسية الثانية، ويخص ذلك جميع المراحل الدراسية ،من الروضة حتى الثانوية.
وتقول منسقية النقابات لمجموعة ٧ إن نسبة المشاركة في الإضراب الماضي وصلت إلى أكثر من تسعين في المائة في بعض المدارس.
وأضاف أن هناك “قضايا حقوقية مطلبية للمعلمين لا تزال عالقة لم يستجب لها أحد”.

وتقول النقابة إن المعلمين نفذوا القرار بنجاح رغم كل أساليب الترغيب والترهيب التي إستخدمتها وزارة التربية الوطنية و بعض أكاديميات التربية والتكوين، والمفتشيات لثنيهم عن ممارسة حقهم في الإضراب و لم تزدهم تلك الأساليب إلا صلابة واصرارا على تنفيذ البرنامج الإحتجاجي الذي رسمته النقابة.

Exit mobile version